التاريخ والتراجم

سير أعلام النبلاء

محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي

مؤسسة الرسالة

سنة النشر: 1422هـ / 2001م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: أربعة وعشرون جزءا

مسألة: الجزء الثالث
[ ص: 437 ] السائب بن يزيد ( ع )

ابن سعيد بن ثمامة ، أبو عبد الله ، وأبو يزيد الكندي المدني ، ابن أخت نمر ، وذلك شيء عرفوا به .

وكان جده سعيد بن ثمامة حليف بني عبد شمس .

قال السائب : حج بي أبي مع النبي - صلى الله عليه وسلم - وأنا ابن سبع سنين .

قلت : له نصيب من صحبة ورواية .

حدث عنه : الزهري ، وإبراهيم بن عبد الله بن قارظ ، ويحيى بن سعيد الأنصاري ، والجعيد بن عبد الرحمن ، وابنه عبد الله بن السائب ، وعمر بن عطاء بن أبي الخوار ، وعبد الرحمن بن حميد بن عبد الرحمن ابن عوف ، وآخرون .

قال أبو معشر السندي : عن يوسف بن يعقوب ، عن السائب ، قال : رأيت النبي - صلى الله عليه وسلم - قتل عبد الله بن خطل يوم الفتح ، أخرجوه من تحت الأستار ، [ ص: 438 ] فضرب عنقه بين زمزم والمقام ، ثم قال : لا يقتل قرشي بعد هذا صبرا .

عكرمة بن عمار : حدثنا عطاء مولى السائب قال : كان السائب رأسه أسود من هامته إلى مقدم رأسه ، وسائر رأسه - مؤخره وعارضاه ولحيته - أبيض . فقلت له : ما رأيت أعجب شعرا منك ! فقال لي : أوتدري مما ذاك يا بني ؟ إن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - مر بي وأنا ألعب ، فمسح يده على رأسي ، وقال : بارك الله فيك . فهو لا يشيب أبدا . يعني : موضع كفه .

يونس : عن الزهري ، قال : ما اتخذ رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قاضيا ، ولا أبو بكر ، ولا عمر ، حتى قال عمر للسائب ابن أخت نمر : لو روحت عني بعض الأمر . حتى كان عثمان .

قال عبد الأعلى الفروي : رأيت على السائب بن يزيد مطرف خز ، وجبة خز ، وعمامة خز .

يروى عن الجعيد بن عبد الرحمن ، وفاة السائب بن يزيد في سنة أربع وتسعين . .

وقال الواقدي ، وأبو مسهر ، وجماعة : توفي سنة إحدى وتسعين . [ ص: 439 ]

وشذ الهيثم بن عدي فقال : مات سنة ثمانين .

السابق

|

| من 1

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة