الأربعاء 18 رمضان 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




أفضل الذكر تلاوة القرآن

الإثنين 4 صفر 1426 - 14-3-2005

رقم الفتوى: 59878
التصنيف: فضل الذكر والدعاء

 

[ قراءة: 13961 | طباعة: 332 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

أخواني أرغب مع مجموعة من الأصدقاء في ذكر الله في أحد البيوت بحيث نخصص برنامجا لذلك. أرجو إطلاعي على برنامج جيد فيه أنواع عديدة من الذكر بحيث لا يحصل لنا الملل؟

وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فإن أنواع الذكر كثيرة وأفضلها ما صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأفضل ذلك تلاوة القرآن ومدارسته وتعلم أحكامه.. كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: وما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله تعالى يتلون كتاب الله ويتدارسونه إلا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله فيمن عنده. رواه مسلم. وقال صلى الله عليه وسلم: أفضل الكلام بعد القرآن سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر. رواه أحمد، وفي رواية لايضرك بأيهن بدأت. وقال صلى الله عليه وسلم: الطهور شطر الإيمان والحمد الله تملأ الميزان وسبحان الله والحمد لله تملآن أو تملأ ما بين السماء والأرض والصلاة نور والصدقة برهان والقرآن حجة لك أو عليك. الحديث رواه مسلم. ولهذا ننصح السائل الكريم أن ينوع من هذه الأذكار وما أشبهها مما صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وليكن النصيب الأكبر والحظ الأوفر من ذلك لكتاب الله تعالى تلاوة ومدارسة وفهما وتدبرا.. فهو أفضل الأذكار ومجمع المعارف، وبه تنشرح الصدور وتطمئن القلوب ويعرف الحلال من الحرام. ولمعرفة حكم الذكر الجماعي وأقوال العلماء حوله نرجو أن تطلع على الفتاوى التالية أرقامها: 57757، 8381، 56875.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة