الإثنين 16 رمضان 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




المسافة التي توجب الذهاب إلى الجمعة؟

السبت 18 محرم 1437 - 31-10-2015

رقم الفتوى: 311950
التصنيف: أعذار ترك الجمعة والجماعة

 

[ قراءة: 5253 | طباعة: 113 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
أنا من الجزائر، وأشتغل في أنغولا في شركة فرنسية بنظام شهري، وآخذ بعدها إجازة لمدة شهر في الجزائر، فما حكم صلاة الجمعة بالنسبة لحالتي عندما أكون في أنغولا؟ علمًا أن أقرب مسجد يبعد عني حوالي 4 كيلومترًا داخل المدينة التي أقيم فيها.
الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فقد ذكر أهل العلم أن من كان خارج البلدة التي تقام فيها الجمعة، فإنه يجب عليه السعي إلى الجمعة إن كان يبعد عن محل إقامتها مسافة فرسخ، فأقل، والفرسخ يزيد على 5 كيلومترات.

أما أهل المصر، أو المدينة فيجب عليهم السعي، ولو كانوا بعيدين عن محل إقامتها، كما سبق بيانه في الفتويين: 137410، 154277.

وبناء على هذا؛ فإنه يجب عليك الذهاب إلى المسجد الذي تقام فيه الجمعة ما دام موجودًا في نفس المدينة التي تسكن فيها، خاصة أنه لا يبعد عنك سوى 4 كيلو مترات، وهذه مسافة توجب الذهاب إلى الجمعة على من كان خارج المدينة، فما بالك بمن هو داخلها؟

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة