الأربعاء 18 رمضان 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




العذاب الذي عذب الله تعالى به قوم إبراهيم

الأحد 19 شوال 1429 - 19-10-2008

رقم الفتوى: 113692
التصنيف: من قصص القرآن الكريم

 

[ قراءة: 30738 | طباعة: 388 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

بماذا عذب الله قوم إبراهيم عندما ألقوه في النار؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد ذكر أهل الأخبار والتاريخ أن الله تعالى عذب قوم إبراهيم بالبعوض فأرسله إلى النمرود وجنوده فأهلكتهم.

جاء في البداية والنهاية لابن كثير بعد ذكر قصة إبراهيم وخروجه من النار ومناظرته مع النمرود: قال زيد بن أسلم: وبعث الله إلى ذلك الملك الجبار ملكا يأمره بالإيمان بالله فأبى عليه ثم دعاه الثانية فأبى ثم الثالثة فأبى وقال: اجمع جموعك وأجمع جموعي فجمع النمرود جيشه وجنوده وقت طلوع الشمس وأرسل الله عليهم ذبابا من البعوض بحيث لم يروا عين الشمس وسلطها الله عليهم فأكلت لحومهم ودماءهم وتركتهم عظاما بادية ودخلت واحدة منها في منخري الملك فمكثت في منخري الملك أربعمائة سنة عذبه الله بها فكان يضرب برأسه بالمرازب في هذه المدة حتى أهلكه الله بها.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة