هل يدخل في الآية (ولا تقل لهما أف) والدي الزوجة؟
رقم الفتوى: 65976

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 12 رجب 1426 هـ - 16-8-2005 م
  • التقييم:
2567 0 211

السؤال

سؤالي كالآتي بسم الله الرحمن الرحيم (ولا تقل لهما أفٍّ) إلي آخر الآية الكريمة، هل تخص هذه الآية الكريمة الوالدين فقط أم تشمل والدي الزوجة؟
أرجو شرحا موسعا

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالمقصود بالآية ونحوها من الآيات الواردة في حق الوالدين هما الأب والأم، فلهما حقوق عظيمة على المرء ليست لغيرهما، والجد والجدة اختلف العلماء في وجوب برهما، والأكثر على وجوبه بل نقل ابن حزم الاتفاق عليه فقال: واتفقوا على أن بر الجد فرض، وانظر الفتوى رقم: 22766.

وقد بينا طرفا من حقوق الوالدين في الفتوى رقم: 36837، والفتوى رقم: 46288.

وأما والد الزوجة وغيرهما من أقاربها، فيجب لهما الإحسان والإكرام كما بينا في الفتوى رقم: 29999 وكذلك أرحام المرء وأقاربه، فلهم عليه حقوق بيناها في الفتوى رقم: 6719.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة