موقف الأخ من أخته الفاسدة
رقم الفتوى: 62969

  • تاريخ النشر:الإثنين 29 ربيع الآخر 1426 هـ - 6-6-2005 م
  • التقييم:
4632 0 314

السؤال

لدي أخت فاسدة، فما العمل ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

  فالواجب عليك أيها الأخ الكريم، هو منع أختك من ممارسة الفساد إن كنت قادرا على ذلك مع استخدام الأسلوب الأمثل في إصلاح أختك، وذاك يختلف باختلاف الأشخاص والأحوال. فإن وجدت أن مقاطعتها ستكون سببا في استقامتها وصلاحها فمقاطعتها أفضل، وإن وجدت أن التقرب منها والتودد إليها ومعاملتها بالمعروف ستكون سببا في صلاحها كان ذلك أفضل.

 وننصح بأن تستخدم معها الوسائل الدعوية المختلفة، كالشريط المرئي والمسموع، والكتيبات المختصرة المفيدة، والكلام الطيب اللين، مع التوجه إلى الله تعالى بالتضرع والدعاء، فعسى أن يكون ذلك سببا في صلاحها واستقامتها. ولمزيد من الفائدة راجع الفتوى رقم:  14139.

   والله أعلم. 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة