لا تكبير سوى تكبيرة الإحرام لمن وجد الإمام واقفا
رقم الفتوى: 60353

  • تاريخ النشر:الإثنين 18 صفر 1426 هـ - 28-3-2005 م
  • التقييم:
4384 0 296

السؤال

من المعروف أنه إذا ذهبت للمسجد ووجدت الإمام راكعاً أو ساجداً فأكبر تكبيرة الإحرام ثم تكبيرة الانتقال في الوضع الذي عليه الإمام، فإذا ذهبت ووجدت الإمام واقفاً يقرأ في الركعة الثانية هل أكبر تكبيرة الإحرام فقط، أم أكبر تكبيرة إحرام وتكبيرة انتقال من السجود للوقوف؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن من وجد الإمام قائماً فعليه أن يكبر تكبيرة الإحرام فقط، ولا يكبر تكبيرة أخرى؛ إذ لا محل لتكبيرة الانتقال في هذا المكان من الصلاة إذ لم يدرك الإمام راكعاً ولم يدركه ساجداً، بل إن المشهور عند الشافعية أن من أدرك الإمام وهو ساجد فإنه أي المسبوق يكبر تكبيرة الإحرام واقفاً ثم يسجد ولا يكبر، وكذلك الحكم إذا أدركه في التشهد، قال النووي: إذا أدركه ساجداً وفي التشهد كبر للإحرام قائماً إلى أن قال: وهل يكبر للانتقال؟ فيه الوجهان اللذان ذكرهما المصنف أصحهما باتفاق الأصحاب لا يكبر. انتهى، ويعني بالمصنف صاحب المهذب.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة