الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

احترام أهل العلم والفضل واجب
رقم الفتوى: 44164

  • تاريخ النشر:الإثنين 25 ذو الحجة 1424 هـ - 16-2-2004 م
  • التقييم:
10381 0 381

السؤال

بعض الشباب يقومون بالشتم وبالطعن في بعض العلماء والأئمة ويقولون أخطأ في كذا مسألة مثل الداعية عائض القرني أو لأنه مسبل لأزاره مثل الداعية عمرو خالد ولايستمعون لهم أبدافما حكم ذلك في الشريعة؟ وماكيفية التعامل معهم؟جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالرجلان اللذان ذكرت من الرجال الذين عرفوا بالدعوة إلى الله تعالى، ولهما جهد طيب في نشر دين الله تعالى، ونفع الله تعالى بهما خلقاً كثيراً، ونحسبهما من أهل الخير والصلاح ولا نزكي على الله أحداً، مع العلم بأن العصمة ليست إلا للأنبياء والرسل عليهم الصلاة والسلام، أما غيرهم من الناس فيؤخذ من قوله ويترك.

والواجب على كل مسلم احترام أهل العلم والفضل وتوقيرهم والاعتراف لهم بالمنزلة التي أكرمهم الله تعالى، إضافة إلى إمساك لسانه عن شتمهم والطعن عليهم والتشهير بهم، فإن لحوم العلماء مسمومة وعادة الله في هتك أستار منتقصهم معلومة، كما قال الحافظ ابن عساكر رحمه الله تعالى، وللمزيد عن هذا الموضوع نحيلك إلى الجوابين التاليين: 4402/29143.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: