حول صلة الرحم الذين يقترفون المنكرات
رقم الفتوى: 31775

  • تاريخ النشر:الخميس 7 ربيع الأول 1424 هـ - 8-5-2003 م
  • التقييم:
3405 0 281

السؤال

أريد معرفة إن كان يجوز قطع صلة الرحم لو كنت على يقين تام بأنهم يتعاملون مع الجن واقتراف المنكرات .. مع العلم أني أسلم عليهم فقط لا غير .. وقد حججت فهل حجتي مقبولة لو كان في قلبي شيء من النفور منهم؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فقد تقدم الكلام عن التعامل مع الأقارب الذين يقترفون المنكرات، وذلك في الفتاوى التالية أرقامها: 29501 20346 5640 30703 وما تجده في قلبك من النفور منهم لا يؤثر على صحة حجك، بل إن ذلك دليل الغيرة منك على انتهاك محارم الله. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة