هل من الدعوة إلى الله فتح قناة في اليوتيوب ونشر مواعظ وفتاوى العلماء؟
رقم الفتوى: 248617

  • تاريخ النشر:الجمعة 11 جمادى الآخر 1435 هـ - 11-4-2014 م
  • التقييم:
4658 0 139

السؤال

كيف أدعو إلى الله عبر الإنترنت؟ فلو أنشأت قناة في اليوتيوب، وبدأت مثلًا بنشر فتاوى العلماء، كابن عثيمين، وابن باز- رحمهما الله- وبدأت بنشر المواعظ، والتذكير بالله سبحانه بصوت طلاب العلم، فهل أؤجر على ذلك؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فما ذكرته أمر جيد، ويعد بابًا من أبواب الدعوة إلى الله تعالى، وإنا نرجو لك، ولكل من سعى في نشر العلم عبر وسائل الاتصال، والتقنية الحديثة، أن يدخل في زمرة الدعاة إلى الله تعالى، وأن ينال أجر نشر العلم، والدلالة على الخير؛ فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: إن مما يلحق المؤمن من عمله وحسناته بعد موته: علمًا علمه ونشره، وولدًا صالحًا تركه، أو مصحفًا ورثه، أو مسجدًا بناه، أو بيتًا لابن السبيل بناه، أو نهرًا أجراه، أو صدقة أخرجها من ماله في صحته وحياته، تلحقه بعد موته. رواه ابن ماجه، وابن خزيمة، وحسنه الألباني

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة