جواز التصدق وقراءة الأدعية والأذكار بنية تحصين الإنسان نفسه مع غيره
رقم الفتوى: 207928

  • تاريخ النشر:الأحد 10 رجب 1434 هـ - 19-5-2013 م
  • التقييم:
5954 0 242

السؤال

هل يجوز التصدق أو التحصين عن شخصين، مثال: أحمد تصدق بملبغ عن نفسه وأمه، وأم تقرأ الأذكار بنية تحصين نفسها وطفلها؟ وهل تصح الصدقة أو التحصين وغيرهما من الأعمال بالنية عن شخصين؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلا حرج في أن ينوي هذا المتصدق أجر الصدقة عن نفسه وعن أمه، أو من  شاء من أهله، ويجوز كذلك قراءة الأدعية والأذكار بنية تحصين الإنسان نفسه ومن شاء من أهله، فقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه لم يكن يَدَع هؤلاء الدعوات حين يمسي وحين يصبح: اللهم إني أسألك العفو والعافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي.. رواه أحمد، وصححه الألباني.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة