لا يأثم من فاتته الصلاة بسبب النوم
رقم الفتوى: 205933

  • تاريخ النشر:الخميس 22 جمادى الآخر 1434 هـ - 2-5-2013 م
  • التقييم:
4964 0 197

السؤال

أرسلت لكم سؤالا من قبل وقلتم لي في إجابته إنني أوسوس، لكنني متأكدة أنها ليست وسوسة، فإحدى زميلاتي في المدرسة كانت تجلس مع الأخرى فنزل مطر خفيف جدا، فقالت إحداهن: الله عطس!!! أستغفرالله العظيم، وتذكرت الأخرى هذا الموقف مرتين ثم ضحكت واستغفرت بعدها، وبعض الفتيات كن واقعات في حب بعض لاعبي الكرة والفنانين الكفار، وأتوقع أنهن تركن هذا الأمر ـ والله أعلم ـ إلا واحدة فإنها ما زالت تتحدث عن هذا الشخص وتقول أخباره دائما، والبنات يجلسن معها، فحذرتها مرة وقلت لها إن حبها لهذا الشخص محرم وإن موالاة الكفار كفر، لكنها ما زالت تفعل هذا، وأخرى ونحن في المرحلة المتوسطة كنا نجلس فسمعتها ـ على ما أذكر ـ بدلت آية قرآنية ثم ضحكت، وواحدة أخرى ضحكت ولم أكن أعلم وقتها ما الحكم؟ وكنت أظن أن المزاح في هذا الأمر لا يكفر، لكني كنت أشعر بحرمته، وهل من تفوته صلاة بسبب النوم قد كفر، فواحدة منهن قالت ذلك أمامنا وأنها تفوت صلاة أو اثنتين بسبب النوم، فهل إذا تشبهت بإحداهن في الملبس أو التسريحة أو الاكسسوارات يعتبر هذا تشبها بالكفار؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلا إثم على من فاتته الصلاة بسبب النوم، لقوله صلى الله عليه وسلم: إنه ليس في النوم تفريط، إنما التفريط في اليقظة، فإذا نسي أحدكم صلاة أو نام عنها فليصلها إذا ذكرها. رواه الترمذي وغيره.

وقد أجبناك على بقية فقرات السؤال في الفتوى رقم: 205549.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة