حكم ضمان الخراب في السلعة بعد بيعها
رقم الفتوى: 190435

  • تاريخ النشر:الإثنين 28 ذو الحجة 1433 هـ - 12-11-2012 م
  • التقييم:
4304 0 173

السؤال

عندنا شركة للأبواب الأوتوماتكية، نركب أبوابا للناس، فتقوم الشركة بكل ماهو صحيح وسليم وعلى أكمل وجه؛ من تصنيع وتركيب واستخدام أفضل المكونات في العالم ، والشركة تضمن ماكينة الباب إلى سنتين ونوعية الحديد ونحو ذلك من المواد المركبة ، ولكن خارج عن إرادة الشركه وبإرادة الله سبحانه وتعالى تأتي رياح شديدة أو عواصف وأمطار وزلازل ، فيصيب الخراب الباب فهل في هذه الحالة من الجوائح الخارجة عن إرادتنا يلزمنا أن نعيد تركيب الباب بدون مقابل .

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالعيب الحادث في المبيع بعد القبض الأصل فيه أنه من ضمان المشتري ، إلا إن كان العيب مستندا لسبب سابق للقبض فحينئذ يكون من ضمان البائع ، كما سبق بيانه في الفتوى: 32571.

والضمان التابع للمبيع إن كان متعلقا بسلامة المبيع وخلوه من العيوب فهو جائز ، ويكون هذا الضمان زيادة في التأكيد لما هو من مقتضى العقد ، وأما إن كان هذا الضمان مطلقا لكل ما يحدث للمبيع فهو محرم لما فيه من الغرر ، كما سبق بيانه في الفتويين: 52212 ،  67955.

وعليه؛ فإن كان هذا الخراب الحادث متعلقا بعيب قبل البيع فيجب عليكم ضمانه ، وأما إن كان الخراب ليس ناتجا عن عيب موجود قبل البيع فلا يجب عليكم إعادة تركيب الباب.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة