الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا تصح الصلاة ما دام يقطر المني
رقم الفتوى: 13600

  • تاريخ النشر:الأحد 7 ذو القعدة 1422 هـ - 20-1-2002 م
  • التقييم:
4113 0 311

السؤال

إذا اغتسلت ويقطر من ذكري المني وصليت هل في هذا خطأ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فقد سبقت صفة الغسل المشروعة في الفتوى رقم: 6133.
وإذا خرج المني بعد الغسل، فإما أن يكون منياً متبقياً من الجنابة السابقة، أو يكون منياً جديداً، فإن كان الأول فعليه الاستنجاء والوضوء، وإن كان الثاني لزمه الغسل، ولا تجوز له الصلاة قبل ذلك.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: