لا يطلب رضا الوالد بحضور المنكر
رقم الفتوى: 112498

  • تاريخ النشر:السبت 13 رمضان 1429 هـ - 13-9-2008 م
  • التقييم:
1907 0 206

السؤال

عندما أقوم بزيارة أهلي مع زوجتي يكونون يستمعون إلى المسلسلات في التلفاز وعندما أنصحهم يقولون لا تتشدد ويستمرون في الاستماع فماذا أفعل هل أغادر المجلس أم أبقى حتى لا أغضب والدي ولا أحدث انشقاقا في الأسرة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن كانت هذه المسلسلات مشتملة على منكرات فلا يجوز لك الجلوس معهم في حال مشاهدتهم تلك المسلسلات لما في ذلك من حضور المنكر مع عدم القدرة على تغييره، فالواجب عليك ترك المجلس حينئذ ولا تطلب رضا والدك بجلوسك معهم وهم على تلك الحالة، وراجع الفتويين: 1048، 19969.

ونوصيك بالتحلي بالصبر والرفق معهم في النصح والتوجيه وأن تجعل من أخلاقك في التعامل معهم قدوة حسنة يسهل عليك بسببها التأثير عليهم فأنت كالطبيب والطبيب يرفق بمن يعالج، وينبغي أن تبين لهم أن التمسك بالشرع ليس تشددا وفقا لما بينا بالفتوى رقم: 69967.

والله أعلم.    

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة