العيب السابق لعقد البيع من يتحمله؟
رقم الفتوى: 110139

  • تاريخ النشر:الإثنين 11 رجب 1429 هـ - 14-7-2008 م
  • التقييم:
1783 0 172

السؤال

اشترى أبي سيارة على أنها سليمة وكان صاحبها صادقا في قوله سليمة فهو لا يعلم بها عيوبا لأنها لم تكن قد استعملت منذ عامين ولكن بعد تسلمها واستعمالها لبضعة أيام اختلت ولم تعد تعمل ـ أريد أن أعرف ماذا نفعل هل يحق لنا إرجاعها مع العلم أن صاحبها لم يقصد الغش؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا أثبت أن العيب سابق لعقد البيع وظهر ذلك بعد التجربة فإن هذا العيب من ضمان البائع سواء علم به أو لم يعلم، قصد الغش أو لم يقصد.

جاء في المغني: أنه متى علم المشتري بالمبيع عيبا لم يكن عالما به فله الخيار بين الإمساك والفسخ، سواء كان البائع علم العيب وكتمه أو لم يعلم، لا نعلم بين أهل العلم في هذا خلافا.

أما إن حدث العيب بنفسه أو بفعل المشتري فلا ضمان على البائع، وراجع للمزيد في هذا الموضوع الفتوى رقم: 32571.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة