الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التشتت الذهني .. تأثيره على التحصيل العلمي وعلاجه
رقم الإستشارة: 278982

33954 0 885

السؤال

السلام عليكم
أنا صاحبة الاستشارة رقم (278787)

أولاً: أريد أن أشكركم شكراً جزيلاً على ردكم على سؤالي، وبارك الله فيكم وجعله في ميزان حسناتكم.

أنا أعرف أن رأيكم هو الصواب، ولكني أعاني من مشكلة أخرى، وهي أنني أعاني أولاً من التشتت الذهني في الدراسة، فمثلاً عندما أدرس أكون قد عزمت على أن أركز في دراستي، ولكني في أغلب الأحيان لا أستطيع.

ثانياً: أنني بطيئة قليلاً في المواد النظرية، كالتاريخ والجغرافيا، وأنا على أبواب الدراسة الثانوية، وفي الصف العاشر الدراسة كثيرة جداً، وتحتاج إلى وقت، ولكني أعاني أولاً وأخيراً من التشتت في الدراسة، فماذا أفعل لتفادي ذلك؟

وبارك الله فيكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ س.م حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإنه ليسرنا أن نرحب بك في موقعك استشارات الشبكة الإسلامية، فأهلاً وسهلاً ومرحباً بك في موقعك، وكم يسعدنا اتصالك بنا في أي وقت وفي أي موضوع، ونسأله جل وعلا أن يفتح عليك فتوح العارفين، وأن يجعلك من الفائزات المتفوقات، وأن يسعدك في الدنيا والآخرة.

وبخصوص ما ورد برسالتك، فإني أعبر لك عن سعادتنا لاتصالك بنا مرة ثانية، ونسعد أكثر وأكثر إذا دام تواصلك معنا، وكما لا يخفى عليك أن مشكلة من المشكلات مهما كانت وفي أي موضوع كانت لابد لها من أسباب أدت إليها، وأفضل وسيلة للعلاج هو البدء بتحديد أسباب ومسببات المشكلة، وهذا هو أهم شيء، وهو الحل العملي الأمثل والأسهل، فأريد من الآن أن تجتهدي في تحديد أسباب هذا التشتت الذهني، وهل هو دائم أو يأتي على فترات؟ ثم ما هي الأوقات التي يكون فيها أشد من غيره؟ فإذا نجحت في تحديد الأسباب نأتي إلى النقطة الثانية وهي:

1- ما هي أهم الأسباب؟ ثم ما هي الطريقة المناسبة لحل هذه المشكلات من وجهة نظرك؟ أقول ذلك لسببٍ واحد، وهو أنه لا يمكن لأحد أن يساعدك في حل هذه المشكلة أو غيرها إلا إذا كنت أنت على استعداد لمساعدة نفسك، أما أي حل يأتيك جاهزا، فهو عادة لن يكون مفيداً بالدرجة المطلوبة، أهم شيء إذن أن تضعي بنفسك الحل لمشكلتك، وذلك كالتالي:

2- حاولي أن تتخيري الأوقات التي يكون تركيزك فيها عالياً، وتجعليها للمذاكرة.

3- أفضّل أن تجعلي دراسة المواد الصعبة أو التي تحتاج إلى حفظ بعد الفجر؛ لأنه وقت مبارك، وهو أنسب وقت للحفظ، فاجعليه للمواد النظرية وركزي عليها فيه.

4- حاولي أن تقرئي الدرس قراءة خفيفة قبل الشرح في المدرسة على أن يكون في الصباح قبل التوجه إلى المدرسة أو على أعلى تقدير أن تقرئيه بالليل وهذا في كل المواد.

5- ركّزي انتباهك كله على المدرس أو المدرسة أثناء الشرح، ولا تنشغلي بأي شيء آخر.

6- حاولي المشاركة والتفاعل مع المدرس أثناء الشرح.

7- بعد العودة إلى المنزل، وأخذ قسط من الراحة، ابدئي بمذاكرة الدروس التي أخذتها كلها في نفس اليوم، مع حل الواجبات والوظائف في نفس اليوم.

8- اعملي لنفسك ملخصاً خاصاً بكل مادة تكتبي فيه النقاط المهمة من وجهة نظرك.

9- اجعلي آخر يوم في الأسبوع لمراجعة ما تم شرحه خلال الأسبوع.

10- اجعلي المذاكرة عادة يومية وليست حسب الظروف.

11- لا تجاملي أحداً على حساب مصلحتك، وإنما قدمي مصلحتك أولاً.

12- ابدئي دائماً بمذاكرة المواد الصعبة قبل غيرها؛ لأن عقلك سيكون أكثر تركيزاً.

13- أفضل أن تبدئي المذاكرة بالدعاء، وسؤال الله أن يفتح عليك، والأفضل أن تقرئي ولو عشر دقائق في المصحف قبل القراءة.

14- حافظي على الصلاة في أوقاتها، ولا تؤخّريها مهما كانت الأسباب.

15- لا تشغلي نفسك بمشاكل الأسرة، وإنما حاولي ألا تركزي عليها؛ لأنها لن تنتهي.

16- حافظي على أذكار الصباح والمساء، والخروج من المنزل، وأكثري من الذكر العام.

17- اجعلي همك وتركيزك أن تكوني متفوقة، وليس مجرد ناجحة وفقط.

18- اطلبي من والديك الدعاء لك؛ لأن دعاءهما لا يرد.

19- غيّري مكان المذاكرة، واجعلي الإضاءة أقوى إذا كانت الظروف تسمح بذلك.

وختاماً: أنا واثق من أنك إذا التزمت هذا البرنامج فستنتجي وبتفوق - إن شاء الله - فاجتهدي، وخذي بالأسباب، ودعي النتائج كلها على الله عز وجل.

مع تمنياتنا لك بالتوفيق.
-------------------------------
انتهت إجابة المستشار ولمزيد من الفائدة يرجى التكرم بالاطلاع على الاستشارات التالية، والتي تتناول كيفية علاج مشكلة عدم التركيز: (226145 _264551)، وكيفية تنظيم الوقت: ( 246772 - 235849 - 1592 )، وكيفية القضاء على مشكلة النسيان: ( 235849 - 3139 ).

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية ريم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اولآ انا اشكرك من كل اعماق قلبي فأنا اعاني من مثل هذي المشكلة
    شكرآ لمساعدتك لنا

    جزاك الله خير

  • أوروبا Ryaan hassn

    جزاكم الله خير ومتعكم بالصحه والعافيه

  • رومانيا زيزي

    شكرا جزيلا

  • نهى

    لقد كنت في حاجة ماسة إلى مثل هذه النصيحة.
    إن هذا البرنامج سيفيدني كثيرا.

  • مصر ابواحمد ابو احمد

    شكرا الكم كتير على هى النصائح وجزاكم الله خيرا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً