الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف أحمي نفسي من فيروس الكبد؟
رقم الإستشارة: 2391090

848 0 46

السؤال

السلام عليكم.

كل ما تقدموه لنا عمل كبير ومجهود لا يستهان به في تثقيفنا صحيا وسلوكيا، والشيء الوحيد الذي تلامون عنه هو مدة الرد الطويلة وبعدها لا نستفيد من نصائحكم وإرشاداتكم.

تتبعنا لموقعكم المميز والذي نحسبه المفضل وهو كذلك، فهناك أسئلة واستشارات كثيرة متكررة لا تستدعي للانتظار.

وسؤالي: كيف تتم الوقاية من فيروس التهاب الكبد المنتشر هذه الأيام في منطقتنا؟ أتمنى أن لا أنتظر كثيرا.

وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ سعيد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن التهاب الكبد (ب) هو التهاب فيروسي يصيب الكبد، وينتقل عن طريق وخز الإبر أو الجروح والعمليات الجراحية وخاصة عند طبيب الأسنان، أو نتيجة الجماع، أو نقل الدم الملوث، ولا ينتقل عن طريق المصافحة أو عن طريق تناول الطعام مع شخص حامل له، أو العطس، أو الأكل من إناء واحد.

لذا ينصح بتجنب مشاركة أدوات الحلاقة مع أي شخص آخر, وكذلك المتابعة مع مراكز طبية متخصصة وجيدة لعلاج الأسنان عند الحاجة، والحذر من الإصابة بأي وخز للإبر المستعملة, مع المحافظة على شروط النظافة الشخصية بصورة دائمة ومستمرة.

ونرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً