الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لدي ألم في منتصف الصدر مائل لجهة اليسار
رقم الإستشارة: 2380755

916 0 51

السؤال

السلام عليكم

لدي ألم في منتصف الصدر، مائل لجهة اليسار، وهذا الألم يسبب لي الخوف والتعب، ولا أستطيع التكلم لبحة في الصوت.

هذا الألم يكون مصحوبا في أغلب الأحيان بغازات تخرج من الفم، أو غازات داخل الأمعاء، ويصاحب الألم ألم آخر في البلعوم، وبعض الأحيان يمتد إلى اليد اليسرى والقدم اليسرى، أو الفك.

ذهبت للمستشفى عدة مرات، وكانت نتيجة التحاليل والتخطيط للقلب سليمة، ولله الحمد.

أجريت تنظيراً للمعدة، وكان أيضاً سليما، ولله الحمد، هذا الألم يأتي متقطعاً بين فترات، ولكن عند حدوثه يستمر لعدة أيّام.

وصف لي الطبيب دواءً يسمى امبرازول 20 مل غراماً، مرة في اليوم لمدة شهر، ولَم أستفد من ذلك.

أرجو المساعدة لأني أشعر بعدم الارتياح لذلك، وهذا الأمر أخذ كل تفكيري.

وشكرًا لكم على المساعدة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Bashar حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فحسب المعلومات الواردة في الاستشارة، فإن ألم الصدر الذي تعاني منه يمكن أن يكون بسبب قلبي المنشأ، وينصح بالمتابعة مع طبيب مختص بالأمراض القلبية، والتوسع في الدراسة القلبية، (اختبار الجهد، القسطرة القلبية...) الخ.

عند الاطمئنان على سلامة القلب يمكن اعتبار الحالة أنها أعراض للقولون العصبي، وعلاجها على هذا الأساس.

ينصح حاليا بمحاولة الالتزام بالحمية الغذائية، الصحية والمتوازنة، والتخفيف من الدهون والدسم في الطعام، وكذلك الملح، مع محاولة الإكثار من الفواكه والخضار الطازجة، وكذلك ممارسة الرياضة بصورة يومية إن أمكن، لمحاولة تخفيف الوزن، مما يساعد على التخفيف من الأعراض بإذن الله.

نرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً