الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما تشخيصكم لآلام شديدة أسفل البطن والصديد في البول وعسر الهضم؟
رقم الإستشارة: 2278404

22808 0 231

السؤال

السلام عليكم

أعاني من آلام شديدة أسفل البطن وخاصة الجانب الأيمن، تأتي على شكل نوبات، كانت في البداية كل 20 يوما، ثم تدرجت وتأتي الآن كل 3 أيام وبشكل رهيب، وكأنها نوبات تشبه أحيانا طلق الولادة، وتسمع في الظهر، ويقول الطبيب أني أعاني من التهاب في القولون، وطلب منى سونارا على البطن والحوض، ولكن لم يظهر بالسونار أي تقرير عن حالة القولون، وظهر بالتحاليل أني أعاني من صديد في البول، مع العلم أن حالة الكلى بالسونار الآن جيدة، وقبل ذلك كنت أعاني من رمل على الكلى، لكن الآن لا يوجد.

كما ظهر بتحليل البراز أني أعاني من عسر هضم، واختفى وجود الأميبا التي كانت موجودة قبل 6 أشهر، ولكن بطني يؤلمني بشدة ووزني ينقص لأني أخشى الأكل، وأصبحت أعاني من ألم في أسناني ولا أستطيع أن أمضغ الأكل جيدا، فما هي المشكلة؟ هل هي من القولون أم الكلى؟ أم يمكن أن يكون اللولب هو سبب المشكلة؟ فقد ركبته منذ حوالي 9 أشهر، مع العلم أني أم مرضع، وأصبحت عصبية بشدة ولا أريد الحياة للتخلص من الألم، وكنت أعاني من بعض الضغوط في الفترة السابقة، ولكن الآن الألم يفاجئني حتى في أكثر الأوقات سعادة وراحة نفسية؟ فما هي المشكلة؟ وما العلاج؟

بالله عليكم أفيدوني أفادكم الله، وجزاكم خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ م حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

حسبما أوردت في الاستشارة فإن لديك بالتحليل التهابات في البول، وتعانين من أملاح في البول وهذان العاملان يمكن أن يكونا السبب للأعراض التي تعانين منها، لذا يفضل بداية علاج الالتهابات البولية بصورة جيدة، أما بالنسبة لأملاح البول فإليك بعض المعلومات عنها:

إن زيادة الأملاح في البول هو عادة مرض وراثي، وتسبب حرقة في البول وآلاما أثناء التبول، وتغير أحيانا لون البول للأحمر، مع آلام في الخاصرتين، وزيادة عدد مرات التبول، والأملاح في البول قد تكون بسبب بللورات الكالسيوم أو بللورات حمض البول.

وأهم ناحية للعلاج هي الإكثار من شرب السوائل وخاصة الماء على الأقل 2.5 إلى 3 ليتر يوميا، مع اتباع الحمية التي تعتبر مساعدة وليست علاجية، فبالنسبة لأملاح حمض البول تعتمد الحمية على التخفيف من اللحوم الحمراء، والاعتماد على اللحوم البيضاء كالسمك والدجاج ولكن بكميات معتدلة، وكذلك التخفيف من البقوليات الجافة كالحمص والعدس والفول والمكسرات.

وبالنسبة لأملاح الكالسيوم تعتمد الحمية على التخفيف من الأطعمة المحتوية على الكالسيوم، مثل: منتجات الألبان والكرنب والملفوف والتين المجفف وجبنة الشيدر.

وبالنسبة للأوكسالات تعتمد الحمية على التخفيف من السبانخ والشاي الأحمر، والشوكولاتة والجوز والبندق.

ومن الأطعمة المفيدة لأملاح البول: البقدونس وعصير الليمون والشاي الأخضر، وبالنسبة للأدوية ينصح فقط بالمسكنات وبعض الفوارات الخاصة بذلك.

أما بالنسبة لللولب فيمكنك التأكد من ذلك بزيارة طبيبة أمراض النساء لإجراء الكشف الطبي، والتأكد من كونه هو العامل المسبب أم لا.

ونرجو من الله لك دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً