الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يمكن أن يتغير ميعاد الولادة بالسونار من طبيب لآخر؟
رقم الإستشارة: 2221611

27404 0 378

السؤال

أنا حامل في الشهر الثامن، وأتابع الآن مع دكتورة غير الدكتور الذي كنت أتابع معه منذ بداية الحمل، وكان ميعاد ولادتي محدد بالسونار (لدي الدكتور الأول) منذ الشهور الأولى يوم15/5، ولكن في الشهر الثامن تغير هذا الميعاد بالسونار(عند الدكتورة الثانية) إلى 28/4 حوالي 17 يومًا فرق، وأخبرتني الدكتورة أنها ستحدد ميعاد الولادة ما بين يوم 20/4 إلى 28/4، وأخبرتني أن الجنين اكتمل ووزنه جيد، ولن ننتظر لشهر 5 .

والسؤال هنا: هل من الطبيعي أن يقدم السونار كل هذه المدة؟ وهل يوجد احتمال أن يكون السونار أو أن الدكتورة مخطئة، وتولدني قبل ميعادي فيوضع الجنين في الحضانة -لا قدر الله-؟ وهل تنصحوني باستشارة طبيب آخر؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ داليا حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

من بين الأمور التي تساعد في معرفة عمر الجنين هو أول يوم من آخر دورة شهرية، ويتم إضافة 7 أيام على عدد الأيام، وخصم 3 من الشهور مع تغيير السنة، ومثال على ذلك لو أن آخر دورة شهرية كانت بتاريخ 5/ 7 / 2013 مثلاً فإن موعد الولادة المتوقع هو 12 / 4 / 2014، وهكذا؛ حيث إن مدة الحمل والولادة تساوي تقريبا 280 يومًا، ولكن قد يتقدم الموعد أو يتأخر تبعًا لمشيئة الله تعالى.

وتختلف قدرات الأطباء ودقة الأجهزة وحداثتها من طبيب إلى آخر، ومن جهاز إلى آخر، وهناك أيضا اعتبارات أخرى تؤثر تأثيرًا مباشرًا على حجم ونمو الجنين مثل الحالة الصحية العامة للأم، وهل هناك ارتفاع في الضغط، أو سكر الحمل، أو مرض السكري، أو أية أمراض مزمنة أخرى، وكذلك تؤثر أيضا حالة الحمل والمشيمة في تغذية الجنين، ولذلك تحديد موعد الولادة سواء قيصرية أو ولادة طبيعية يختلف باختلاف الظروف المحيطة بالحمل والأم والجنين، وهناك في الغالب مدة تصل إلى 15 يومًا بين الحساب الزمني، وحساب السونار، فلا تقلقي، ولن يتخذ أحد قرار القيصرية مع وجود شبهة نقص في نمو الجنين، وقد يضطر الطبيب المعالج إلى تقديم موعد الولادة عدة أيام، مع حقن الأم بحق كورتيزون لاستكمال نمو الرئتين إذا رأى أن الحالة الصحية للأم أو الجنين لا تسمح بمزيد من الوقت.

حفظكم الله من كل مكروه سوء، ووفقكم لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً