التاريخ والتراجم

البداية والنهاية

إسماعيل بن عمر بن كثير القرشي الدمشقي

دار عالم الكتب

سنة النشر: 1424هـ / 2003م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: عشرون جزءا

الكتب » البداية والنهاية » ثم دخلت سنة ست وعشرين

مسألة: الجزء العاشر
[ ص: 224 ] ثم دخلت سنة ست وعشرين

قال الواقدي : فيها أمر عثمان بتجديد أنصاب الحرم ، وفيها وسع المسجد الحرام ، وفيها عزل سعدا عن الكوفة وولى الوليد بن عقبة ، وكان سبب عزل سعد أنه اقترض من ابن مسعود مالا من بيت المال فلما تقاضاه به ابن مسعود ولم يتيسر قضاؤه تقاولا وجرت بينهما خصومة شديدة ، فغضب عليهما عثمان فعزل سعدا واستعمل الوليد بن عقبة - وكان عاملا لعمر على عرب الجزيرة - فلما قدمها أقبل عليه أهلها ، فأقام بها خمس سنين وليس على داره باب وكان فيه رفق برعيته .

قال الواقدي : وفيها حج بالناس عثمان بن عفان ، رضي الله عنه . وقال غيره : وفيها افتتح عثمان بن أبي العاص سابور صلحا على ثلاثة آلاف ألف وثلاثمائة ألف .

السابق

|

| من 1

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة