تفسير القرآن

تفسير القرطبي

محمد بن أحمد الأنصاري القرطبي

دار الفكر

سنة النشر: -
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: عشرون جزءا

قوله تعالى يسبح لله ما في السماوات وما في الأرض له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قديرقوله تعالى هو الذي خلقكم فمنكم كافر ومنكم مؤمن والله بما تعملون بصير
قوله تعالى خلق السماوات والأرض بالحق وصوركم فأحسن صوركم وإليه المصيرقوله تعالى يعلم ما في السماوات والأرض ويعلم ما تسرون وما تعلنون
قوله تعالى ألم يأتكم نبأ الذين كفروا من قبل فذاقوا وبال أمرهم ولهم عذاب أليمقوله تعالى ذلك بأنه كانت تأتيهم رسلهم بالبينات فقالوا أبشر يهدوننا
قوله تعالى زعم الذين كفروا أن لن يبعثوا قوله تعالى فآمنوا بالله ورسوله والنور الذي أنزلنا والله بما تعملون خبير
قوله تعالى يوم يجمعكم ليوم الجمع ذلك يوم التغابن قوله تعالى والذين كفروا وكذبوا بآياتنا أولئك أصحاب النار خالدين فيها وبئس المصير
قوله تعالى ما أصاب من مصيبة إلا بإذن الله قوله تعالى وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول فإن توليتم فإنما على رسولنا البلاغ المبين
قوله تعالى يا أيها الذين آمنوا إن من أزواجكم وأولادكم عدوا لكم فاحذروهم قوله تعالى إنما أموالكم وأولادكم فتنة والله عنده أجر عظيم
قوله تعالى فاتقوا الله ما استطعتم واسمعوا وأطيعوا وأنفقوا خيرا لأنفسكم
مسألة: الجزء الثامن عشر
[ ص: 122 ] سورة التغابن

مدنية في قول الأكثرين . وقال الضحاك : مكية . وقال الكلبي : هي مكية ومدنية . وهي ثماني عشرة آية . وعن ابن عباس أن " سورة التغابن " نزلت بمكة ; إلا آيات من آخرها نزلت بالمدينة في عوف بن مالك الأشجعي ، شكا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم جفاء أهله وولده ، فأنزل الله عز وجل : يا أيها الذين آمنوا إن من أزواجكم وأولادكم عدوا لكم فاحذروهم إلى آخر السورة . وعن عبد الله بن عمر قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( ما من مولود يولد إلا وفي تشابيك رأسه مكتوب خمس آيات من فاتحة " سورة التغابن " ) .

بسم الله الرحمن الرحيم

يسبح لله ما في السماوات وما في الأرض له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

تقدم في غير موضع .

السابق

|

| من 15

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة