الخميس 7 ربيع الأول 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم صلاة من بال عليه طفل صغير

السبت 15 شعبان 1424 - 11-10-2003

رقم الفتوى: 38582
التصنيف: طهارة الثوب والبدن والمكان

 

[ قراءة: 35353 | طباعة: 371 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
السلام عليكم أم وهي تصلي جلس ابنها الصغير في حجرها وهي تقرأ التشهد فتبول عليها، هل تكمل الصلاة أم تعيد هذه الصلاة؟ شكراً.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فبول الطفل نجس سواء طعم أو لم يطعم، ولكن بول الذي لم يطعم ينضح وإذا طعم غُسل، وعلى هذا فإن الواجب في حق هذه الأم التي أصاب ثوبها بول ابنها أثناء الصلاة أن تفعل الآتي إن أمكنها: أن تخلع الثوب الذي أصابته النجاسة خلعته واستمرت في الصلاة إن بقي عليها من الثياب الطاهرة ما ستر عورتها في الصلاة، ولم يصل البول إلى جسدها، وإن لم يمكنها ذلك أو مسها البول قطعت الصلاة حتى تزيل النجاسة، ثم تستأنف الصلاة من جديد، لأن سقوط النجاسة واستقرارها على المصلي من مبطلات الصلاة. هذا، وإذا كان الطفل لم يطعم فيكفيها نضح الماء على موضع البول، وراجع في حكم بول الطفل الفتوى رقم: 24814. والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة