الإثنين 14 محرم 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




هل تصلي المرأة في ثيابها التي تحيض فيها

الأحد 10 ربيع الأول 1424 - 11-5-2003

رقم الفتوى: 31841
التصنيف: طهارة الثوب والبدن والمكان

 

[ قراءة: 8538 | طباعة: 348 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
هل يجوز للمرأة ارتداء الملابس التي كانت ترتديها وهي حائض بعد طهارتها دون غسل هذه الملابس؟
الإجابــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن الراجح عند أهل العلم أن المرأة بعد انقطاع الحيض يجوز لها أن تصلي بالثوب الذي كانت تلبسه أثناء الحيض من غير غسله إذا لم يصبه شيء من دم الحيض.
وهذا الذي أفتى به مجاهد -كما في المصنف لابن أبي شيبة بسنده عن مجاهد - قال: المرأة تصلي في ثيابها التي تحيض فيها إلا أن يصيب منها شيئاً فتغسل موضع الدم.
وقال أيضاً بسنده عن الحسن: سألته عن المرأة تحيض في الثوب. قال: لا بأس به إلا أن ترى شيئاً فتغسله.
والله أعلم.
الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة