العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية
علاج عدم الثقة بالنفس

2003-08-11 09:52:33 | رقم الإستشارة: 54395

د. محمد عبد العليم

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 4365 | طباعة: 216 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 1 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
إلى الدكتور/ محمد عبد العليم
بعد التحية والتقدير ..
أنا أطمنك أني ما زلت مستمراً في العلاج، والحمد لله على كل حال، وهذا الشهر تقريباً هو السادس، ولكن في الأيام الأخيرة أحسست بنوع من التردد وعدم الثقة بالنفس قليلاً، علماً أني أتناول حبة يومياً، هل أزيد في الجرعه أم ماذا أفعل؟

الإجابــة
الأخ الفاضل/ سعيد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:
جزاك الله خيراً على ثقتك الكبيرة بالشبكة الإسلامية وبالشخص الضعيف.
وأود أن أؤكد لك -يا أخ سعيد- أن كل علامات التحسن التي طرأت على صحتك النفسية وظهور بعض الأعراض البسيطة من وقت لآخر فهو غير مستغرب؛ لأن الظروف الحياتية وكيمياء الدماغ تتأرجح وتتبدل من وقت لآخر، وكما أكدت لك سابقاً فإن الحبة الواحدة في اليوم تعتبر جرعة وقائية أكثر منها علاجية، حيث أن الجرعة العلاجية يمكن أن تكون على ثلاث حبات في اليوم، وعليه لا بأس أن ترفع الجرعة إلى حبتين في اليوم لمدة شهر، وإن شاء الله بعد هذه المدة تتحسن أمورك بصورة إيجابية أكثر، وممكن بعدها أن تخفض الجرعة إلى حبة يومياً.
بالنسبة لمدة العلاج أرجو أن لا يكون ذلك شاغلاً لك، فحتى لو امتدت الفترة لعام أو عامين لا يمثل هذا أي نوع من الإعاقة أو الضرر بالنسبة لك، وأنا شخصياً أشجع أن تستمر على الجرعة الوقائية لأطول فترة ممكنة حيث إن لديك بعض الاستعداد للانتكاسات البسيطة من وقت لآخر، وعليه نسأل الله أن تتمثل هذه الجرعة الوقائية حماية لك، وتكون صحتك النفسية في أحسن ما يكون.
أرجو أن أؤكد لك كما أكدت لك سابقاً أن العلاج الذي تتعاطاه لا يحمل أي صفات إدمانية أو انسحابية، كما أنه من أكثر الأدوية سلامة بالنسبة للأعضاء الجسدية الهامة كالقلب والكبد والكلى.
وجزاك الله خيراً.
ولك التقدير مرة أخرى على ثقتك.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

التردد قضى على أحلامي المستقبلية!

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

أشكو من كثرة التردد في اتخاذ القرار، كيف الحل؟

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

أشعر أن كل من حولي في البيت والمدرسة والمجتمع يكرهونني

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

أخي يعتقد بأن الناس تتكلم عنه ويختلق المشاكل مع أمي، فكيف نتصرف معه؟

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

والدي يتخيل أشخاصًا في المرآة يأخذون طعامه.. هل هذا بداية الزهايمر؟

العته (الألزهايمر)

الصداع وعسر المزاج.. أسبابه وعلاجه

الصداع عمومًا

بسبب تعرضه لحادث سير في صغره، أصبح أخي عصبيا ومنتقما، فماذا نفعل؟

الشخصية العصبية والعدوانية

والدي أتعبنا بشكوكه في أهل البيت والجيران، ولا ندري ماذا نفعل؟

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

أعاني من تقلب في المزاج، كيف أستعيد نشاطي؟

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

مريض يشكو من تغير حاله وشكه في من حوله، ما تشخيصه وعلاجه؟

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

الأكثر مشاهدة اليوم

عدد الزوار الإستشارة
31 دائما ما أشعر بضيق ورغبة في البكاء بدون سبب

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

9 دوخة مستمرة وخوف من الموت وعدم الإحساس بالواقع

الدوخة والدوار

8 كيف أتخلص من الشك والخوف من الخيانة الزوجية؟

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

7 قررت تغيير شخصيتي، فأتتني حالة أصبحت لا أعرف نفسي؟

اضطرابات الشخصية عمومًا والمشاكل السلوكية الناتجة عنها

3 أعاني من عسر المزاج... فما الحل أفيدوني؟

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

3 تقلبات المزاج التي لم يفد معها العلاج... نظرة طبية

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

3 قلق وتغير في المزاج وتضخيم للأمور

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

2 حالة هستيرية تتمثل في كثرة الضحك والكسل .. التشخيص والدواء

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

1998-2016 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة