العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



غازات وانتفاخات
القولون العصبي .. الأعراض والعلاج

2008-11-09 07:27:19 | رقم الإستشارة: 288143

د. محمد حمودة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 125796 | طباعة: 535 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 36 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يوجد عندي ألم ومغص خفيف، ولكنه مقلق في بطني من الناحية اليسرى أسفل البطن، وعندما يكون هناك ألم يمتد إلى الجهة اليمنى أيضاً بعرض البطن، أحياناً يكون هناك غازات، وأحياناً أشعر أن بطني ممتلئة، كما لو كنت قد أكلت أكلة كبيرة، أيضاً أشعر بدوخة بعد تناول الأكل، وأحياناً بضيق في التنفس.

استشرت الطبيب وكتب لي أدوية ولكن لم تجد معي، أرجو أن توضحوا لي ماذا في الجانب الأيسر من البطن هل هو القولون أم هنال أشياء أخرى؟

أرجو الإفادة ولكم جزيل الشكر، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد الكريم حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فالآلام التي تكون في الجانب الأيسر من البطن فإن كانت في أسفل البطن فهي إما من القولون أو من الحالب، إلا أن ألم الحالب لا يمتد إلى الجزء الأيمن من البطن، وإنما ينزل ألمه إلى الخصية، ويترافق مع وجود دم في البول، وحرقة في البول، وإذا كان الألم في الناحية اليسرى العليا فإن سبب الألم إما أن يكون القولون أو الكلية.

وبما أن الألم عندك في الناحية السفلى وينتشر إلى الطرف الأيمن، ويترافق مع الغازات في البطن، فإن سبب الألم هو القولون نفسه، ومع وجود الغازات والانتفاخ فهذه أعراض القولون العصبي، والذي عادة ما يترافق أيضاً مع إما إمساك أو إسهال، وأحياناً وجود مخاط في البراز.

ومرض القولون العصبي ينجم عن اضطراب مزمن في وظيفة القناة الهضمية، وخاصة الأمعاء الغليظة (القولون) فينتج عن ذلك انتفاخ وآلام في البطن، مع اضطراب في التبرز من إسهال أو إمساك.

ويتميز هذا المرض بأنه غير ناتج عن أي خلل أو اضطراب عضوي، أي أن الأعراض ليست بسبب التهاب أو جراثيم أو أورام أو غير ذلك، إنما هي ناتجة عن زيادة الإحساس بتقلصات واضطراب في حركة الأمعاء.

ومن أهم الأمور بالنسبة لهذا المرض أنه مزمن ومتردد، أي أنه غالباً ما يستمر مع الإنسان لسنوات طويلة، وقد يبقى معه طول عمره، وتتردد الأعراض فتزداد في فترة معينة، وتخف في أخرى أو تزول لفترة معينة، وتظهر مرة أخرى فيما بعد، ويلاحظ معظم المرضى أن الأعراض تزداد مع القلق واضطراب الحالة النفسية، كما أنهم يشعرون بالتحسن أثناء الإجازات، وفي فترات استقرار الحالة النفسية.

وأعراض هذا المرض لا تكون موجودة كلها عند جميع المرضى، ولكن قد يكون لدى أحد المرضى معظم هذه الأعراض، والمريض الآخر ليس عنده سوى بعضها، فلكل مريض نمط معين من الأعراض تتكرر عنده من وقت لآخر.

ومن أهم هذه الأعراض:
- آلام مزمنة في أي موضع من البطن، وأكثر ما يكون في أسفل البطن.
-انتفاخ في البطن وخاصة بعد الوجبات.

- اضطراب في عملية التبرز كما هو الحال عندك، فقد يشعر المريض بإمساك مع صعوبة في إخراج الفضلات، فأحياناً يخرج البراز على شكل قطع صغيرة جافة، وأحياناً يكون البراز سائلاً يشبه الإسهال، وتتقلب الحالة عند معظم المرضى بين الإمساك والإسهال، من وقت لآخر.

- شعور بعدم الارتياح بعد الخروج من الحمام، حيث يشعر المريض بأن الفضلات لم تخرج كلها من بطنه.

- خروج مخاط أبيض مع البراز.

ولا تقتصر أعراض القولون العصبي على ما سبق، بل هناك أعراض كثيرة قد تحدث في أجزاء من الجسم، وقد ينزعج منها المريض، ولكن مهما عمل الطبيب من فحوصات، فإنه لا يجد أي سبب آخر، ومنها:

- شعور بالإرهاق والتعب العام.
- شعور بالشبع وعدم الرغبة في الأكل، ولو بعد مضي وقت طويل بعد الوجبة السابقة.
- آلام في أسفل البطن أثناء التبول، وأحياناً الشعور بالحصر.
- آلام شبيهة بوخز الإبر في عضلات الصدر والكتفين والرجلين وغيرها.

ولتفهم هذا المرض هناك حقائق قد تفيدك في التأقلم مع هذا المرض، وهي:

- أن هذا المرض ليس عضوياً، بمعنى أننا لو فتحنا البطن وتفحصنا الأمعاء لوجدناها سليمة، ولهذا فإن الفحوصات التي يعملها لك الطبيب غالباً ما تكون نتائجها كلها سليمة.

- هذا المرض مزمن، وقد يستمر معك طوال العمر، فعليك أن تصبر وتحتسب الأجر عند الله، وتحاول أن تتكيف مع أعراض المرض.

- مهما طالت مدة المرض معك، فهو لن يؤدي إلى أي مضاعفات أو أمراض أخرى، فهو لا يؤدي إلى نزيف أو التهاب أو سرطان، ولا إلى غير ذلك.

- لا يوجد علاج يقطع هذا المرض ويشفيك منه، ولكن الطبيب سوف يصرف لك بعض الأدوية التي تخفف بعض الأعراض، وتساعد على تحملها، وتمكنك من التعايش مع هذا المرض، والاستمرار في ممارسة أعمالك وحياتك اليومية بشكل طبيعي.

- لكل نوع من الأعراض ما يناسبه من الأدوية، ومن أهمها:

الإمساك وصعوبة التبرز: ويستعمل له الملينات التي تزيد نسبة الألياف داخل القولون، وتجعل البراز متماسكا، وتسهل خروجه عند قضاء الحاجة، وتجعلك تشعر بالارتياح بعد التبرز، وهذه الأدوية لا يمتصها الجسم، ولا تهيج الأمعاء، ولا يضر استعمالها لمدة طويلة، ولكن قد لا تحس بفائدتها إلا بعد عدة أيام.

آلام البطن: تستعمل لها الأدوية التي تهدئ من تقلصات الأمعاء، ولا داعي للاستمرار في استخدامها لمدة طويلة، ولكن احتفظ بها في المنزل، واستعملها حيث تشتدّ عليك الآلام.

الغازات وانتفاخ البطن: قد ينفع معها استخدام الكربون والدسفلاتيل أو الملينات، وكذلك تجنب الوجبات الدسمة قد يساعد على تخفيف هذه المشكلة.

الإسهال: يستعمل له مضاد الإسهال عند الضرورة.

وقد يرى الطبيب أنك قد تحتاج بعض المهدئات النفسية، فلا تتردد في قبول ذلك، وقد تكون الاضطرابات النفسية هي السبب في اشتداد أعراض القولون العصبي، وفي كثير من الأحيان قد تفيد الأدوية المضادة للاكتئاب.

يجب أن تراقب الغذاء فإن له دوراً في الأعراض، فهناك أنواع معينة من الأغذية التي تزيد الأعراض، وهي تختلف من مريض لآخر؛ لذا يجب الانتباه إليها، وخاصة البقوليات والحليب.

في حال استمرار الأعراض فعليك بمتابعة الطبيب لإجراء تحاليل للبراز للتأكد من عدم وجود ديدان أو دم في البراز، والذي قد يشير إلى أمور أخرى هي السبب في الأعراض، فيجب المتابعة مع الطبيب.

وبالله التوفيق.

تعليقات الزوار

أنا عانيت سنتين من مغص شديد فى بطنى وكل ما أذهب الى طبيب يقولى القولون العصبى ويكتب لى علاج وأخذه ويفضل المغص مستمر وأخر مرة ذهبت الى دكتور ربنا يبارك فية طلب منى اول شى ان أعمل اشاعة بالسونار وفعلا عملتها وظهر فى الاشاعة ان فيه حصوة داخل المرارة وهى الا عملالى المغص ده وعملت عملية جراحية وشلولى المرارة والحمد لله ربنا شفانى وعفانى

اذهب الى مخيبر طبي واعمل فحص زراعة للبراز
حيث انني عانيت 7 سنين من هذا المرض وذهبت الى 20 دكتور ومنهم بروفسير وكلهم قالوا لي القولون العصبى
ثم مرة ازداد الامر سوء وكدت ان اموت فذهبت للطوارئ وسخر الله لي طبيب امر بإجراء فحص زراعة للبراز فخرجت النتيجة بجرثوهة اسمها أميبيا
وعلاجها كان اخذ دواء اسمه سكنزول 4 حبات لمدة 10 ايام فبرأت بإذن الله العلي القدير

قراءة المزيد من التعليقات
1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة