العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



مشاكل العمود الفقري والظهر
آلام الساق بسبب ضغط فقرات العمود الفقري

2008-06-10 09:19:27 | رقم الإستشارة: 284058

د. محمد حمودة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 35710 | طباعة: 408 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 21 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سيدي الفاضل! بارك الله فيك ومتعك بالصحة والعافية.
والدتي تشكو آلاماً مبرحة في ساقها الأيمن، ابتداءً من الفخذ وحتى الرجل، نتيجة ضغط فقرات العمود الفقري السفلية (L3/L4 ) على الأعصاب، وذلك حسب ما ذكر لنا الطبيب، وصور الأسكنر والأشعة أظهرت اعوجاجاً في العمود الفقري، والمسافة بين الفقرات ضيقة عن المسافة الطبيعية.
الآن تمارس والدتي علاجاً طبيعياً في إحدى العيادات في البلد، وكانت سابقاً قد عملت عملية تركيب مفاصل صناعية لركبتيها اليمنى واليسرى، وكان الطبيب الذي عمل لها عملية المفاصل قد نصحها بأن لاتقرب أي نوع من أجهزة العلاج الطبيعي التي تعمل بالكهرباء لركبتيها ولاساقيها، وكانت لا تشكو من آلام الظهر، ولكن منذ فترة 3 أسابيع بدأت هذه الآلام في الظهور، ولم تعد تستطع المشي بسهولة، وتشعر وكأن خيوطاً تلتف حول أصابع رجليها، وتحس بالتنميل فيها، والآلام تتسارع بشكل جعلنا لا نعرف ماذا نعمل كي نخفف عنها أوجاعها فهي دائماً متألمة ليلاً ونهاراً، ولا تنام في الليل إلا قليلاً، إن أخذت مسكن الفولتارين هدأت قليلاً، ثم تعاودها الأوجاع مرة ثانية بشدة، وكأنها تهجم عليها وتصف لنا الألم وكأن سكاكين تقطعها، ولا تحتمل عليها أي شيء حتى الغطاء، ولا تعرف تعبر لنا عن أوجاعها.
سيدي الفاضل! رجاءً صف لنا ودلنا على العلاج الناجع لمرضها فنحن لا نحتمل أن نرى والدتنا بهذا الشكل، ولا نعرف أين نذهب بها فأخصائي العلاج الطبيعي يقول: إن التمارين يجب أن تأخذ فترة حتى تظهر نتائجها، وهي تعاني الأمرين، ولا تريد أن تكمل العلاج الطبيعي؛ لأنه حسب قولها لم يفدها شيئاً.
نحن في انتظار جوابكم على أحر من الجمر.
وفقكم الله وجزاكم كل خير.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ صلاح الدين الأنصاري حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فواضح من شدة الأعراض وطبيعتها أنها آلام من مصدر عصبي، أي أنه نتيجة الضغط على جذر العصب الذي أخبركم به الطبيب بعد إجراء الصور الشعاعية، والآلام العصبية مبرحة، وكثيراً ما تزعج المريض وتؤرقه.

لعلاج مثل هذه الحالات نلجأ للأدوية المسكنة، فإن كان الفولترين يحسن الوضع فإنه يمكن إعطاؤها إما بالحقن عن طريق العضل 70 ملغ كل 12 ساعة أو عن طريق الفم بشكل حبوب كل 8 ساعات، ويمكن أن تتناول معه البراسيتامول حبتين كل ست إلى ثمان ساعات.
هناك دواء يسمى نيورونتين Neurontin ( gabapentin) وهو عبارة عن كبسولات يؤخذ في الأيام الثلاث الأولى حبة مساء، ثم تزداد الجرعة تدريجيا، ويمكن أن نصل إلى 4 - 6 حبات إن كان هناك تحسن، إلا أنه يسبب النعاس والنوم في (90%) من الحالات الناجمة عن ضغط جذر العصب كما هو الحالة عند والدتك يتحسن الوضع خلال 6 - 8 أسابيع وفي (10%) لا يتحسن الوضع، ويكون السبب ضغطا شديداً على العصب، وتحتاج إما لإبرة في الظهر Epidural injection وهذه تعطى في حالات أن المريض لا يتحمل العملية الجراحية.

ويبقى العمل الجراحي أمراً قد يتم اللجوء إليه إذا لم تتحسن الأعراض بعد 6 - 8 أسابيع، وكان الألم مستمرا، أعراض الضغط على جذر العصب لم تتحسن،
هناك دواء يستعمل في حالات التهاب المفاصل، ويعطى بشكل إبرة في الوريد، وهناك دراسات أنه يفيد في الأسابيع 8 - 12 أسبوع الأولى، وتعطى بإشراف الطبيب وهو ابر Remicade وهي إبر مكلفة جداً، وأطباء الروماتيزم يعرفون هذا الدواء جيداً، ويعطى إبرة واحدة فقط ونتائجه جيدة.
وبالله التوفيق.

تعليقات الزوار

شكرا على هذه المعلومات وجزاكم الله خير

شكرا جزيلا

قراءة المزيد من التعليقات

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة