العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



أمراض المريء
ما سبب الشعور بوجود لقمة في المريء وآلام في الصدر، والتهاب في المعدة؟

2018-07-18 02:21:50 | رقم الإستشارة: 2374628

د. محمد مازن

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 1559 | طباعة: 45 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 3 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب عمري 24 سنة، غير مدخن، أعاني منذ ثلاثة شهور من الشعور بوجود لقمة في المريء وألم في الصدر، غالبا تزداد بعد تناول الطعام، وعند الاستيقاظ من النوم، وحرقة في المعدة، وآلام تزيد مع الجوع، وتقل عند الأكل.

ذهبت للطبيب، وأخبرني أنه ارتجاع مريء، والتهاب بسيط في فم المعدة، فتركت الأكل الحار والبهارات، وتحسنت، ولكن الشعور باللقمة ما زال مستمرا وكذلك الغثيان.

وذهبت لطبيب آخر، وطلب فحص الدم CBS والدم الخفي في البراز، وكانت النتيجة سليمة، وقد عملت تحليل دم البراز مرة أخرى، أيضا سليمة، ولدي غازات أحيانا تتعبني، ومخاط في البراز وطعام غير مهضوم في البراز، فهل أقوم بعمل منظار؟ لأني خائف من وجود ورم.

وجزاكم الله خيرا.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ خالد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن الأعراض المذكورة في الاستشارة تتماشى مع الإصابة بالارتجاع المريئي, وكذلك مع الإصابة بالتهاب الغشاء المخاطي للمعدة.

ومن أهم النصائح في هذه الحالة: هو الالتزام بالحمية الغذائية المناسبة، وذلك بتجنب الأطعمة الدسمة والمقليات، والأطعمة الغنية بالبهارات أو الفلفل والشطة, والتخفيف من شرب السوائل أثناء وجبات الطعام.

ويمكنك حاليا استعمال الأدوية التالية:
PARIET 20 MG حبة يوميا لمدة ستة أسابيع.
MALLOX 15 ML بعد الطعام بساعة مرتين أو ثلاث مرات يوميا.
MOTILIUM حبة قبل الطعام بنصف ساعة مرتين أو ثلاث مرات يوميا.

وفي حال عدم التحسن, ينصح بالمتابعة مع طبيب مختص بالأمراض الهضمية, وإجراء التنظير الهضمي؛ للتأكد من التشخيص, وتعديل الخطة العلاجية بما يتناسب ونتيجة التنظير الهضمي.

ونرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة