العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



ضعف الحيوانات المنوية وقلتها
الحيوانات المنوية صفر.. فهل من الممكن حدوث الحمل؟

2017-10-26 03:36:29 | رقم الإستشارة: 2354313

د. إبراهيم زهران

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 11575 | طباعة: 171 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 10 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كيف حالك يا دكتور إبراهيم، جزاك الله خيرًا على تفاعلك وتجاوبك مع المرضى، فلك منا الدعاء أن يوفقك الله ويعظم أجرك.

أنا متزوج منذ 7 أشهر، ولم يكن هناك حمل، فذهبت زوجتي للطبيبة وتم الكشف فتبين أن كل شيء سليم عندها، وذهبت أنا لإجراء التحاليل فكانت نتيجة السائل المنوي صفرا، وأعدته مرة ثانية فتبينت النتيجة ذاتها، وأن لدي دوالي في كلتى الخصيتين واليسرى أكبر بكثير من اليمنى.

وقال لي الدكتور: من الأفضل لك الذهاب إلى عيادة ذرية وإجراء خزعة، ذهبت لمستوصف آخر، وأجريت فحوصات للهرمونات فتبين أنها عالية بحسب كلام الطبيب، وأجريت تحليلا للسائل المنوي للمرة الثالثة فكانت النتيجة صفرا أيضا.

قال لي الطبيب: اذهب لطبيب ذكورة؛ لأن الذين أجريت عندهم هم أطباء مسالك؛ ليقوم بإجراء الفحص لك، وعمل خزعة حتى تستفيد من الحيوانات المنوية إذا كانت موجودة ليتم الحقن المجهري، ودكتور الدوالي قال إنها متضخمة خصوصًا في الجهة اليسار، أما اليمين فشبه عادية، فهل يؤثر ذلك على السائل المنوي؟ وهل إجراء عملية الدوالي يفيد حالتي، وأيهما أفضل قسطرة أم عملية جراحية للدوالي؟ أم الذهاب لمراكز ذرية وغيرها لإجراء فحوصات وأخذ عينة من الخصية؟ أم هناك أدوية تنشط الخصية وتنفع لمثل حالتي؟

أنتظر منك الإجابة، ودعواتكم لي ولكل محتاج.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ عبدالله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مع غياب الحيوانات المنوية عن السائل المنوي، ومع ارتفاع الهرمونات كما ذكرت وإن كان من الأفضل إرسال النتائج للاطلاع عليها كاملة وبالتفصيل، وفي حال صغر حجم الخصيتين فيكون التشخيص الأقرب هو مشكلة في الخصية جينية وراثية تؤثر سلباً على إنتاج الحيوانات المنوية.

وفي هذه الحالة يكون اللجوء لعمل خزعة من الخصية حل ولكن بطريقة محددة، وهي تحضير الزوجة أو تحضير المعمل لتجميد العينة في حال العثور على حيوانات منوية وذلك لعمل حقن مجهري، ويجب الحذر ثم الحذر من مجرد أخذ عينة فقط للتشخيص ثم يتم التخلص منها فقد تكون العينة هو المكان الوحيد الذي ينتج الحيوانات المنوية وتضيع فرصة مهمة في حدوث الحمل.

هذا فيما يتعلق بالعينة، مع ضرورة عمل تقرير فحص مجهري لأنسجة الخصية للتشخيص الدقيق.

وقبل عمل الخزعة فمن الأفضل الاطلاع على نتيجة الهرمونات ونتيجة الأشعة التلفزيونية على الخصية؛ لبيان حجم الخصية وحجم الدوالي، ومن ثم قد نلجأ لعمل عملية الدوالي لتحسين نشاط الخصية، مع تناول علاج محدد حسب التحاليل.
والتحاليل المطلوبة هي:
FSH, LH
Testosterone
prolactin ,E2

والتحاليل في الصباح وأنت صائم، ومن ثم تتواصل معنا لمتابعة النتائج لبيان المطلوب بعد ذلك -بإذن الله-.

وعليك بدوام الدعاء والاستغفار، قال تعالى في سورة نوح: {فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا * يرسل السماء عليكم مدراراً * ويمددكم بأموالٍ وبنينَ * ويجعل لكم جناتٍ ويجعل لكم أنهاراً}، وعليك بدعاء سيدنا زكريا عليه السلام: {رب لا تذرني فرداً وأنت خير الوارثين}.

نسأل الله أن يرزقك الذرية الصالحة الطيبة.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة