العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



تنمية المهارات العقلية والنفسية
ما هي النصائح والكتب التي تنمي العقل وتطوره؟

2017-03-26 01:43:59 | رقم الإستشارة: 2334909

د. مأمون مبيض

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 834 | طباعة: 18 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 7 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كدت أفقد عقلي بسبب مرض أصابني وضغوطات كثيرة، مثل الوسواس القهري والفوبيا والإحساس العام بالفشل، والحمد لله نجاني ربي واستعدت عقلي واستقراري الذهني، وأريد أن أطور من مهاراتي الذهنية؛ لأنني أحس بأهمية هذه النعمة في كل مجالات الحياة.

أحتاج بعض النصائح والتوجيهات، وأتمنى كثيرا لو أنكم تحيلوني على كتب متخصصة تنمي العقل.

جزاكم الله خيرا.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ شيراز حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا لك على الكتابة إلينا، وأحمد الله تعالى أن عافاك مما كنت تعانين منه، ولا شك أن الصحة نعمة عظيمة، وكما ورد في الحديث النبوي (نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس: الصحة والفراغ) وكما يقال أن "الصحة تاج على رؤوس الأصحاء، لا يراه إلا المرضى".

والحمد لله أنك تعملين الآن على رعاية نعمة الصحة والعقل، فهذا شيء طيب، أشجعك عليه، ولكن أرجو أن تنتبهي أن الطريق الأفضل لتطوير النفس ليس فقط من خلال كتب ومراجع، وإنما من خلال الانخراط في الحياة، وفي المجال الذي أنت فيه، فإذا أنت ما زلت طالبة، فمن خلال الاهتمام بدراستك والتقدم فيها، ومن خلال الاحتكاك ببقية الطالبات، ومن خلال الحياة الاجتماعية الطبيعية.

وإذا كنت تجاوزت الدراسة أو انتهيت منها، حيث لم تخبرينا بهذه الجوانب، فمن خلال القيام بالأعمال والمسؤوليات المطلوبة منك في حياتك الخاصة، سواء داخل الأسرة أو خارجها، وأيضا من خلال الاحتكاك بالناس والتعامل معهم، ومن خلال الاستفادة من الفرص الطبيعية التي تتاح لك من عمل أو تدريب.

وبعد كل ذلك يمكنك الانضمام لبعض الأنشطة الاجتماعية التطوعية، وهي كثيرة، فهي تتيح لك فرصا طبيعية للتعرف على الحياة، ولتنمية مهاراتك الشخصية، وفي عدة اتجاهات.

ومع كل ذلك، يأتي دور القراءة والإطلاع، فلا شك أنه باب كبير وواسع، والاستفادة من أي نوع من القراءة والتي تجذبك وتجذب انتباهك، سواء القراءة الدينية أو الأدبية أو العلمية، فكل كتاب يمكن أن يفتح لك أبوابا لمجالات وكتب أخرى، والعمر ينتهي، والقراءة لا تنتهي.

وفقك الله، وكتب لك التغيير الذي تتطلعين إليه.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

عاداتي السيئة دمرت حياتي حتى كدت أغرق، فهل من مخرج مما أنا فيه؟

تنمية المهارات العقلية والنفسية

قررت إعادة السنة الثالثة من الثانوية لتحقيق أحلامي، فما رأيكم؟

الفشل والنجاح في الحياة

ما هي سمات الشخصية المثالية؟ وهل لها علاقة بالتربية منذ الصغر؟

اضطرابات الشخصية عمومًا والمشاكل السلوكية الناتجة عنها

لا أستطيع تحديد أهدافي، وتنمية قدراتي

الوقت واستغلاله

أحب العزلة عن الناس لعدم ثقتي بذاتي، فكيف أتخلص من ذلك؟

كيفية التواصل مع الآخرين والتأثير فيهم

ما هي الطريقة لإسعاد النفس وتغييرها للأفضل؟

الشخصية السلبية واليائسة

كيف أشغل وقت فراغي وأكسر الملل وأشعر بأن لي كيانا واهدافا أسعى لتحقيقها؟

اضطرابات الشخصية عمومًا والمشاكل السلوكية الناتجة عنها

لدي أعراض عديدة ومزعجة فهل سببها هو حوادث ارتطام الرأس سابقا؟

الفيتامينات وما يتعلق بها

نظمت وقتي وأكلي بشكل جيد للتخلص من السهر.. فهل من دواء يساعدني لتنظيم حياتي؟

المأكولات

كيف أتخلص من شعور الوحدة وأندمج في المجتمع؟

كيفية التواصل مع الآخرين والتأثير فيهم

الأكثر مشاهدة اليوم

عدد الزوار الإستشارة
84 عاداتي السيئة دمرت حياتي حتى كدت أغرق، فهل من مخرج مما أنا فيه؟

تنمية المهارات العقلية والنفسية

27 كيفية اكتساب قوة الإرادة ومضاء العزيمة

تنمية المهارات العقلية والنفسية

17 أشعر أني أعيش بين الحلم والواقع ..فما تشخيص حالتي وعلاجها؟

تنمية المهارات العقلية والنفسية

14 أكره الناس وأكره نفسي وطريقة حياتي، فكيف أتخلص من ذلك؟

كيفية التواصل مع الآخرين والتأثير فيهم

9 لدي أعراض عديدة ومزعجة فهل سببها هو حوادث ارتطام الرأس سابقا؟

الفيتامينات وما يتعلق بها

9 أشعر بقلق وتوتر وخدران وخوف عند الشجار.. لماذا؟

الشخصية العصبية والعدوانية

7 الخوف من اعتداء الآخرين وعدم القدرة على الدفاع عن النفس

تنمية المهارات العقلية والنفسية

7 ما هي الطريقة لإسعاد النفس وتغييرها للأفضل؟

الشخصية السلبية واليائسة

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة