العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



آلام البطن عمومًا
هل النغزات في المبيض الأيمن والمغص علامة للحمل؟

2013-04-28 01:45:19 | رقم الإستشارة: 2172237

د. رغدة عكاشة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 582834 | طباعة: 788 | إرسال لصديق: 1 | عدد المقيمين: 299 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزيتم خيراً، وجعله الله في ميزان حسناتكم.

أنا متزوجة منذ حوالي سنة، قضيت 5 أشهر منها مستمرة مع زوجي، لكن قدر الله ولم يحدث حمل، وقمت بعمل التحاليل أنا وزوجي -والحمد لله- كانت سليمة، ودورتي منتظمة -والحمد لله- كل 30 يوماً، لكنها الشهر الماضي تقدمت عن موعدها بيومين، وهذا الشهر أنا في اليوم 20 من بداية الدورة ومنذ يومين أحس بنغزات في المبيض الأيمن، ليست مستمرة لكن أحس بها بقوة خاصة ليلاً، وفي الصباح أحس بمغص أسفل بطني لا يستمر طويلاً، ولم تحدث أية تغيرات على الثدي إلا ألما شديدا مع النغزات.

سؤالي: ما سبب هذا؟ مع العلم أنه لم يحدث لي هذا من قبل، هل هي بشرى بالحمل أم ماذا؟

أعتذر عن الإطالة، وأسألكم الدعاء بالذرية الصالحة.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أمة الله حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

نشكر لك كلماتك الطيبة التي تدل على ذوقك وطيب خلقك، ونسأل الله عز وجل أن يوفق الجميع لما يحب ويرضى دائماً.

أتفهم لهفتك على الحمل، فشعور الأمومة شعور عظيم، أسأل الله عز وجل أن تجربيه عما قريب، لكنني أود أن أوضح لك نقطة هامة، وهي أن نسبة حدوث الحمل في كل شهر هي في حدود 20% فقط في أحسن الظروف، ومهما فعل الزوجان، ولكن هذه النسبة هي نسبة تراكمية، بمعنى أنها تزداد مع مرور الوقت فتصبح بعد ستة أشهر متواصلة بحدود 60%، وبعد سنة كاملة تصبح بحدود 85%، وهذه نسبة عالية يجب أن يتم الاستفادة منها قبل البدء بالتداخلات الطبية المكلفة والمجهدة، لكن هنالك بعض الظروف أحياناً التي قد تستدعي التدخل المبكر أو قبل انتهاء السنة، مثل: رغبة الزوجين الشديدة في الحمل، أو تقدم عمر السيدة، أو وجود مشكلة واضحة.

ولكوني لا أعرف ماهي التحاليل التي قمت بعملها، فإني سأذكرها لك كنوع من الاحتياط:

- lh-fsh-total and free testosteron-tsh-free t3-t4- prolactin، ويجب عملها في ثاني أو ثالث يوم من الدورة وفي الصباح.
- كما يجب عمل تحليل للسائل المنوي عند الزوج.
- فحص جسدي كامل يتم التركيز فيه على فحص الثدي والغدة الدرقية.
- تصوير تلفزيوني للرحم والمبيض.
- صورة ظليلة للرحم والأنابيب.

بالنسبة لسؤالك عن يوم 20 من الدورة، فهذا اليوم يوافق يوم حدوث التعشيش في الدورة المنتظمة التي بطول 28 يوماً، لذلك فقد يكون الألم أو النغز الذي تشعرين به هو إشارة غير مباشرة على حدوث التعشيش فعلاً، هذا احتمال وارد بالطبع لكن بالوقت نفسه قد يكون هذا النغز لسبب آخر، مثلاً: بسبب تأخر التبويض في هذه الدورة، أو بسبب تخريش السوائل التي خرجت مع البويضة لجوف البطن، أو حتى قد يكون صادراً من الأمعاء ولا علاقة له بالمبيض، لذلك لا يجوز الاعتماد على الأعراض في تشخيص الحمل، فمثل هذه الأعراض تسمى أعراضاً ظنية فقط، وإنما يجب الاعتماد على شيء مؤكد هو إما عمل تحليل للحمل، أو رؤية كيس الحمل بالتصوير التلفزيوني.

ولكونك في مرحلة مبكرة جداً فأنصحك بأن تنتظري إلى ما قبل موعد نزول الدورة بيوم أو يومين، ويمكنك حينها عمل تحليل للحمل بالدم يسمى B-HCG، فهذا التحليل حساس جداً وسيظهر الحمل حتى قبل نزول الدورة بيومين، فإن كان إيجابياً فهذا يعني حدوث الحمل بشكل مؤكد، وتكون تلك النغزات علامة على التعشيش، أما إن كان سلبياً فهذا يعني عدم وجود الحمل بشكل مؤكد، ويكون الألم لسبب آخر كما سبق وذكرت لك.

نسأل الله العلي القدير أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية، وأن يرزقك بما تقر به عينك عما قريب.

تعليقات الزوار

اللهم ارزق كل مشتاق بما يشتاق يا رب العالمين. اللهم فرح قلبك عاجلا وليس اجلا انت وبنات المسلمين

يارب ترزقني

شكرا على هذا الموضوع






جزاك الله خيرا

رائع

قراءة المزيد من التعليقات
1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة