العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




هل أستطيع الاستحمام بعد فض غشاء البكارة ليلة الدخلة مباشرة؟

2012-02-19 08:30:20 | رقم الإستشارة: 2133713

د. رغدة عكاشة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 58494 | طباعة: 215 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 15 ]


السؤال
السلام عليكم.
لدي سؤال: هل من الممكن الاستحمام بعد فض غشاء البكارة ليلة الدخلة من أجل الصلاة؟ وهل من ضرر بعد ذلك على الإنجاب؟ لأن زفافي بعد 7 أشهر إن شاء الله.

والسؤال الثاني: أنا عمري 22 سنة، هل غشاء البكارة لدي يكون سميك؟ وأنا متخوفة جدا من الذهاب للطبيبة من أجل الكشف، رغم أنني لم أفعل أي شيء يمزق الغشاء.
أنتظر إجابتكم بفارغ الصبر، وشكرا.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سلمى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نعم يا عزيزتي يفضل الغسل ليلة الزفاف بعد فض غشاء البكارة مباشرة، ويمكن تأخيره لبعض الوقت إن استدعت الحاجة ولم يتم تفويت وقت الصلاة.

ولا ضرر من الاستحمام مباشرة بعد فض البكارة، لا على الرحم ولا على الغشاء، كما أن الغسل لا يقلل من فرصة حدوث الحمل إطلاقا.

فالجرح الذي يحدث في الغشاء هو جرح بسيط جدا، خاصة إن حدث الفض بلطف، وهذا الجرح البسيط لا يؤدي إلى الألم فيما بعد، ولا يمنع السيدة من الحركة، ولا يجب أن تلزم السرير لفترة من أجله، بل يجب أن تمارس حياتها بشكل طبيعي جدا، لكن بالطبع يجب تأجيل تكرار الجماع لمدة 4-5 أيام بعد الفض حتى يندمل الجرح بشكل جيد، فتسهل العلاقة بعد ذلك.

إن غشاء البكارة هو طبقة من الجلد، وهنالك فوارق بسيطة في شكل الفتحة وبالتالي مساحة الغشاء، ولا يوجد غشاء سميك أو رقيق، فالسماكة لا يحدث فيها اختلاف كبير، وهي تقريبا متشابهة عن الجميع، وهي كطبقة الجلد كما سبق وذكرت.

والغشاء لا يتمزق إلا عند دخول جسم قاسٍ إلى جوف المهبل، ويجب أن يكون قطر هذا الجسم أكبر من قطر الفتحة التي في وسط الغشاء.

أرى أن لا تفكري في الأمر كثيرا، فمهما كان شكل الغشاء وسماكته، فهو عادة ما يتمزق وبسهولة عند حدوث الجماع الأول، مع نزول قليل من الدم، وقد يرافقه أحيانا قليل من الألم فقط.

نسأل الله عز وجل أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية، وأن يتمم لك زواجك ويكتب لك في كل خير.

تعليقات الزوار

الله يوفقك

قراءة المزيد من التعليقات

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

لا يوجد استشارات ذات صلة

الأكثر مشاهدة اليوم

عدد الزوار الإستشارة
1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة