العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



الغدد اللعابية والدمعية
نقص إفراز اللعاب سبب لي جفاف الفم، فهل من أدوية لتحفيزه؟

2012-02-08 13:08:04 | رقم الإستشارة: 2133336

د. عبد المحسن محمود

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 15694 | طباعة: 210 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 11 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الإخوة في موقع الاستشارات: جزاكم الله كل خير. لدي موضوع، وأرجو أن أجد الجواب الكافي عندكم.

منذ عدة سنوات، وانأ أعاني من نقص إفراز اللعاب؛ ما يسبب لي جفاف الفم والبلعوم وضمور الأغشية المخاطية للبلعوم، وغيرها من المشاكل حتى أني لا أستطيع أن آكل من دون سوائل شاي أو عصائر مع كل لقمة؛ حيث لا أجد اللعاب الكافي لتسهيل عملية البلع وخشونة في الصوت، وتحلل في الأسنان.

ذهبت إلى عدة أطباء، ومشاف لكن دون جدوى، وعملت أشعة للغدد اللعابية، ولم تظهر أي انسداد، وأخذت ليمون مع الأشعة، وكانت في استجابة للإفراز، ولكن بكميات قليلة أقل من الطبيعي، مع العلم إني لا أشتكي من أي أمراض مثل السكر والضغط وغيرها، ولا أتناول أدوية إلا أحيانا (بندول)، ولا اشرب كحولا و لا أدخن ـ ولله الحمدـ.

عمري 33 سنة وهذه المشكلة معي منذ 15 سنة، تقريباً ذهبت عني فترة خمس سنوات تقريبا ثم عادت، وقد أرقتني كثيراً وأصبحت أشرب سوائل بكميات كبيرة، وأيضا بلا جدوى بعض الأحيان حيث يصل الجفاف إلى حد أني لا أستطيع بلع ريقي إلا أن أرتشف شيئا من الماء.

فهل من الممكن معرفة السبب؟ وهل توجد أدوية لتحفيز إفراز اللعاب؟ وكيف يمكن معالجة ضمور أو جفاف الأغشية المخاطية؟

أرجو إفادتي قدر الإمكان، وجزاكم الله كل خير.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

ـ يقوم اللعاب في الفم بعمل أكثر من مهمة، وأهم هذه المهام هي سهولة حركة الكلام وسهولة البلع.

- يقوم اللعاب في الفم أيضاً بمنع تحلل الأسنان، حيث يعمل علي تنظيف أي تراكمات طعام من على الأسنان، وتقوم المعادن الموجودة في اللعاب بعلاج أي تحلل أولي يحدث في الأسنان.

- بالإضافة إلى ذلك يساعد اللعاب علي منع نمو البكتيريا في الأسنان، والتي تضر بالأسنان بشكل كبير، وتؤدي إلي إصابات الفم المختلفة.

- ويساعد في الحد من زيادة إفراز الأحماض التي تضر بالفم.

- يساعدك اللعاب على تذوق الطعام، وعملية بلعه بسهولة – بالإضافة إلي ذلك، فإن الإنزيمات الموجودة في اللعاب تساعد في عملية الهضم.

يعتبر جفاف الفم الناجم عن نقص اللعاب من المشاكل الصحية الشائعة بين الناس، والذين يجهلون أسبابها ويهملون معالجتها.

وجفاف الفم المستمر قد يؤثر على حاسة التذوق والأسنان واللثة، وإضافة إلى ذلك فقد يسبب انبعاث الرائحة غير المستحبة من الفم، والتي تنفر الأشخاص من حول المريض، ولهذا فإن هذه الحالة تستدعي استشارة الطبيب من أجل الفحص والعلاج.

بجانب الشعور بجفاف الفم، فقد تظهر أعراض أخرى مصاحبة لهذه الحالة: لعاب سميك ولزج.

وقرح أو شق في الجلد علي جانب الفم. ورائحة فم كريهة، وصعوبة في الكلام والبلع، وشعور بوخز في اللسان، وشعور بتغيير في مذاق الطعام، وزيادة تحلل الأسنان، وأمراض اللثة.

كان يعتقد في الماضي أن جفاف الفم له علاقة كبيرة أو جزئية بعملية تقدم العمر، ولكن اتضح الآن أن جفاف الفم يرتبط بأنواع العقاقير التي يتناولها كبار السن.

هناك بعض أنواع العقاقير المختلفة التي ينجم عن تناولها جفاف الفم مثل العقاقير العادية، والمسكنات، وأيضاً في بعض العقاقير التي تعالج الاكتئاب والتوتر، مضادات الهستامين وعقاقير علاج ضغط الدم، والإسهال، وارتخاء العضلات، وبعض أدوية السرطان، خاصة العلاج الكيمائي الذي يغير من طبيعة اللعاب، وكمية إفرازه، أيضًا العلاج الإشعاعي للرأس والرقبة الذي قد يدمر الغدة اللعابية.

هناك بعض الأمراض أيضاً قد تسبب جفاف الفم مثل: مرض (الزهايمر) - أمراض المناعة - السكتة الدماغية - القلق أو التوتر النفسي - الاكتئاب وخلل الغدة الصماء.

بالإضافة إلي ذلك، فإن التدخين قد يؤثر علي كمية إفراز اللعاب، وبالتالي جفاف الفم.

إذا لم تستطع علاج مشكلة جفاف الفم أو قلة إفراز اللعاب، فيمكنك تحسين هذه الحالة عن طريق تناول لبان خالي السكر أو بعض الحلوى الخالية من السكر.

أنواع اللبان الخالي من السكر، والتي تحتوي على Xylitol تساعد على منع تراكم البكتيريا التي تسبب تسوس الأسنان، ويمكن استخدام معاجين الأسنان التي تحتوي علي الفلورايد لحماية الأسنان.

قد يصف لك طبيبك غسول فم معين يعمل على تجديد أو إنعاش رطوبة فمك، إذا لم يفدك ذلك فإنه سيصف لك دواء يعمل على استثارة إفراز اللعاب يسمى (Salagen).

- (البيلوكاربين Pilocarpine): يستخدم أحيانا لعلاج جفاف الفم، وهناك بعض الحالات ممنوع تناوله فيها مثل حالات الربو ( الحساسية الصدرية)، المياه الزرقاء للعين، أمراض القلب، وأيضا في حالة الحمل والرضاعة الطبيعية.

- (سيفيميلين Cevimeline): يستخدم لعلاج جفاف الفم أيضا حيث يعمل عن طريق تحفيز بعض الغدد بالفم على إنتاج اللعاب.

ويمكنك اتباع بعض هذه التعليمات أيضاً:

- تناول قليل من الماء بشكل مستمر كل فترة.
- استخدام بدائل اللعاب.
- التنفس من خلال الأنف وليس الفم.
- استخدم جهاز التبيخر أو الترطيب في غرفتك لتضيف الرطوبة اللازمة على هواء الغرفة.

ومن المهم جدا لدى الشعور بجفاف الفم لفترة طويلة استشارة الطبيب المختص بالغدد الصماء؛ من أجل معالجة هذه المشكلة والحد من تأثيراتها المختلفة.

والله الموفق.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة