العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



تأخر الدورة عن موعدها
تأخر الدورة الشهرية عن ميعادها الطبيعي لأكثر من (35) يوماً

2011-02-03 09:50:01 | رقم الإستشارة: 2109024

د. رغدة عكاشة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 31990 | طباعة: 293 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 13 ]


السؤال
تأخرت عني الدورة لمدة 4 أيام عن ميعادها الطبيعي، فمدة دورتي تقريباً 32-33 يوماً، وذلك بحساب الطبيبة، فكان من المفترض أن تأتيني يوم (21-1-2011) ولكنها جاءت يوم (25-1-2011) فهل يوجد داع للقلق؟ مع العلم أنها أحياناً تأتي في يوم معين، وتستمر على ذلك عدة أشهر، ثم تزيد يوماً أو اثنين، أو تقل يوماً أو اثنين.

أرجو التفسير العلمي لما يحدث لي؟ وهل لذلك علاقة بتأخر الحمل؟ فإنني متزوجة من يوم (3-8-2009) وقد قامت الطبيبة بفحصي، وقامت بعمل سونار في اليوم الـ 13 من الدورة السابقة، وتم الاطمئنان على وضع الرحم والمبايض، وطلبت مني تحاليل أخرى في مواعيد معينة، ما ظهر منها حتى الآن سليم وطبيعي.

أرجو الإفادة، وأعتذر للإطالة.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ كابر حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فليس من الطبيعي أن تتأخر الدورة لأكثر من 35 يوماً، فإن تكرر هذا الأمر كثيراً فهذا يُسمى تباعداً في الدورة، وهنا يجب معرفة السبب.

ولا يكفي رؤية البويضة مرةً أو مرتين بالتصوير التلفزيوني للقول بأن الإباضة جيدة، ولكن يجب التأكد من أن البويضة تكبر وتتطور بشكلٍ طبيعي، وتخرج في الوقت المناسب، وتفرز معها الهرمونات بكميةٍ مناسبة.

أكثر تفسير علمي أراه في مثل حالتك هو أن الإباضة لا تحدث بطريقةٍ منتظمة، وقد تكون لا تحدث أو تحدث ولكن بشكلٍ متأخر بضعة أيام عن المعتاد، وهذا ما يسبب تأخر الدورة، وعليك الآن بعمل تحاليل هرمونية إن لم تكوني قد قمت بها سابقاً، وهي:

Lh-fsh.
Tsh-free t4
Prolactin.
Total and free testosteron
Progesteron day 21

فإن وجد أي سبب فبعلاجه ستعود الدورة منتظمة، ويعود التبويض بشكلٍ سليم إن شاء الله.

نسأل الله عز وجل أن يرزقك بما تقر به عينك.

تعليقات الزوار

يارب ترزقني وترزقكم

قراءة المزيد من التعليقات

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة