العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



مشاكل البروستات
احتقان البروستاتا وعلاقته بالعقم

2010-05-24 10:24:39 | رقم الإستشارة: 2101107

د. أحمد محمود عبد الباري

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 9426 | طباعة: 356 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 2 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا متزوج منذ ستة أشهر، وقبل الزواج كنت أعاني من التهاب في البروستاتا، وانتهت كل الآلام بعد الزواج ولله الحمد، ولكني سافرت إلى إحدى الدول منذ شهرين، وأعاني من آلام بالجانبين وأسفل الظهر، وحرقان مع البول، ووجدت نقطة دم بعد استيقاظي في أحد الأيام، ولا أعلم ماذا أفعل؟ فأريد أن أعرف إن كان لهذا الموضوع علاقة بالعقم أو يسبب العقم؟!

ولكم جزيل الشكر.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن احتقان أو التهاب البروستاتا لا يسبب العقم، وقد تكون هذه الأعراض بسبب احتقان البروستاتا الناتج عن كثرة الاحتقان الجنسي، أو كثرة تأجيل التبول، أو التهاب البروستاتا أو الإمساك المزمن.

لابد من الابتعاد عما يثير الغريزة، والمسارعة في تفريغ المثانة عند الحاجة لذلك، ويمكن تناول علاج يزيل احتقان البروستاتا مثل: Peppon capsule كبسولة كل ثمان ساعات، أو البورستانورم أو ما يشابههما من العلاجات التي تحتوي على مواد تقلل من احتقان البروستاتا، مثل الـ Saw palmetto والـPygeum africanum والـPumpkin seed.

وإن هذه المواد طبيعية، وتصنف ضمن المكملات الغذائية، وبالتالي لا يوجد ضرر من استعمالها لفترات طويلة (أي عدة أشهر) حتى يزول الاحتقان تماما.

وبالله التوفيق.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة