ابتليت بالعادة السرية منذ البلوغ، فكيف الخلاص منها؟
رقم الإستشارة: 2345642

3061 0 138

السؤال

السلام عليكم..

عمري 17 عاما، ابتلاني الله بالعادة السيئة منذ سنة -منذ أن بلغت-، وأنا في أشد الحزن من هذه العادة، لا أدري ماذا أفعل لأتخلص منها؟ فكلما حلفت ووعدت الله أن أتركها رجعت لها.

وهل صغر حجم الخصية يؤثر على الإنجاب؟ كما أني كلما مارست العادة الكريهة أحس بأن المني يشبه الماء، فهل هذا بسبب الإفراط؟ وكيف أتخلص من العادة؟

وجزاكم الله كل خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ إسلام حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فيما يتعلق بحجم الخصية: فهذا أمر تقريبي يحتاج للفحص لدى طبيب ذكورة للتقييم الدقيق، وقد يصعب عليك تشبيه الحجم بشيء معين مثل ثمرة الفواكه مثلاً، حيث يختلف الحجم أيضاً في تلك الثمرات، لذا للاطمئنان فعليك بالفحص، لو وجدت هناك صغرا ملاحظا في حجم الخصية مثل حبة الفول مثلاً.

ومن الطبيعي مع الإفراط في ممارسة العادة السرية أن يخرج السائل المنوي على هيئة شفافة خفيفة، ولو كان التباعد بين مرات القذف لتحسن السائل المنوي بشكل جيد، والعادة السرية لا تسبب عقما ولا تأخرا في الإنجاب.

وللتخلص من العادة السرية:

-عليك بصدق العزيمة والرغبة الملحة في التخلص منها، مع التوكل على الله والاستعانة بالله، وصدق الدعاء في التوقف عنها.

- مع ضرورة تجنب المؤثرات الجنسية وتجنب الاختلاط، والتزام غض البصر، وتجنب المواد الإعلامية المثيرة جنسياً.

- مع الحرص على الصوم والرياضة المنتظمة المجهدة لتفريغ الطاقة الداخلية لديك، ومع الوقت والمثابرة تتحسن الأمور بإذن الله، ويمكنك التخلص من تلك العادة.

ومرحبا بك للتواصل معنا لتوضيح أي تساؤلات. والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • eslam

    لكم جزيل الشكر

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً