شروح الحديث

شرح النووي على مسلم

يحيي بن شرف أبو زكريا النووي

دار الخير

سنة النشر: 1416هـ / 1996م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: ستة أجزاء

الكتب » صحيح مسلم » كتاب فضائل الصحابة » باب دعاء النبي صلى الله عليه وسلم لغفار وأسلم

مسألة:
باب دعاء النبي صلى الله عليه وسلم لغفار وأسلم

2514 حدثنا هداب بن خالد حدثنا سليمان بن المغيرة حدثنا حميد بن هلال عن عبد الله بن الصامت قال قال أبو ذر قال رسول الله صلى الله عليه وسلم غفار غفر الله لها وأسلم سالمها الله
الحاشية رقم: 1
[ ص: 57 ] قوله صلى الله عليه وسلم : ( وأسلم سالمها الله ) قال العلماء : من المسالمة وترك الحرب . قيل : هو دعاء ، وقيل : خبر . قال القاضي في المشارق : هو من أحسن الكلام ، مأخوذ من سالمته إذا لم تر منه مكروها ، فكأنه دعا لهم بأن يصنع الله بهم ما يوافقهم ، فيكون سالمها بمعنى سلمها ، وقد جاء فاعل بمعنى فعل كقاتله الله أي قتله .

السابق

|

| من 6

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة