أحاديث الأحكام

المصنف

عبد الله بن محمد بن أبي شيبة

دار الفكر

سنة النشر: 1414هـ/1994م
رقم الطبعة: -
عدد الأجزاء: ثمانية أجزاء

الكتب » المصنف » كتاب الجنة » ما ذكر في الجنة وما فيها مما أعد لأهلها

مسألة: الجزء الثامن
4973 ( 71 ) حدثنا يحيى بن عيسى عن الأعمش عن نوير عن ابن عمر قال : إن أدنى أهل الجنة منزلة رجل له ألف قصر ، ما بين كل قصر مسيرة سنة ، يرى أقصاها كما يرى أدناها ، في كل قصر من الحور العين والرياحين والولدان ما يدعو بشيء إلا أتي به .

( 72 ) حدثنا محمد بن أبي عبيدة عن أبيه عن الأعمش عن مالك بن الحارث قال : قال مغيث بن سمي : إن في الجنة قصورا من ذهب ، وقصورا من فضة ، وقصورا من ياقوت ، وقصورا من زبرجد ، جبالها المسك وترابها الزعفران .

( 73 ) حدثنا محمد بن بشر عن مسعر قال حدثنا قتادة عن أنس قال : إن قائل أهل الجنة ليقول : انطلقوا بنا إلى السوق ، فيأتون جبالا من مسك فيجلسون فيتحدثون .

( 74 ) حدثنا جرير بن عبد الحميد عن مغيرة عن إبراهيم التيمي قال : بلغني أنه يقسم [ ص: 80 ] للرجل من أهل الجنة شهوة مائة وأكلهم ونهمتهم ، فإذا أكل سقي شرابا طهورا يخرج من جلده رشحا كرشح المسك ثم تعود شهوته .

( 75 ) حدثنا غندر عن شعبة عن عمرو بن مرة عن عبد الله بن الحارث عن أبي بكر عن عبد الله بن عمرو قال : يجمعون فيقال : أين فقراء هذه الأمة ومساكينها ؟ قال : فيبرزون فيقال : ما عندكم ، فيقولون يا رب ، ابتليتنا فصبرنا وأنت أعلم ، قال : وأراه قال : ووليت الأموال والسلطان غيرنا ، قال : فيقال : صدقتم فيدخلون الجنة قبل سائر الناس ، ويبقى شدة الحساب على ذوي الأموال والسلطان ، قال : قلت : فأين المؤمنون يومئذ ؟ قال : يوضع لهم كراسي من نور ويظلل عليهم الغمام ويكون ذلك اليوم أقصر عليهم من ساعة من نهار .

( 76 ) حدثنا يزيد بن هارون قال أخبرنا حميد عن أنس أن عبد الله بن سلام أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم يسأله ما أول ما يأكله أهل الجنة ، فقال : أخبرني جبريل آنفا أن أول ما يأكله أهل الجنة زيادة كبد حوت .

( 77 ) حدثنا زيد بن الحباب عن أسامة بن زيد عن محمد بن كعب قال : يرى في الجنة كهيئة البرق فيقال : ما هذا ؟ قيل : رجل من أهل عليين تحول من غرفة إلى غرفة .

( 78 ) حدثنا أبو خالد الأحمر عن جويبر عن الضحاك أولئك يجزون الغرفة قال : الغرفة الجنة .

( 79 ) حدثنا يزيد بن هارون عن سفيان بن حسين عن يعلى بن مسلم عن مجاهد أن عمر بن الخطاب قرأ على المنبر جنات عدن فقال : وهل تدرون ما جنات عدن ؟ قال : قصر في الجنة له خمسة آلاف باب ، على كل باب خمسة وعشرون ألفا من الحور العين ، لا يدخله إلا نبي هنيئا لصاحب القبر وأشار إلى قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم وصديق هنيئا لأبي بكر ، وشهيد وأنى لعمر شهادة ، ثم قال : والذي أخرجني من ضري ؟ إنه لقادر على أن يسوقها إلي .

( 80 ) حدثنا وكيع قال ثنا سفيان عن منصور عن أبي الضحى عن مسروق عن عبد الله جنات عدن قال : بطنان الجنة [ ص: 81 ]

( 81 ) حدثنا يزيد بن هارون عن هشام عن حميد بن هلال عن بشر بن كعب قال : قال كعب : إن في الجنة ياقوتة ليس فيها صدع ولا وصل ، فيها سبعون ألف دار ، في كل دار سبعون ألفا من الحور العين ، لا يدخلها إلا نبي أو صديق أو شهيد أو إمام عادل أو محكم في نفسه ، قال : قلنا : يا كعب ، وما المحكم في نفسه ؟ قال : الرجل يأخذه العدو فيحكمونه بين أن يكفر أو يلزم الإسلام فيقتل ، فيختار أن يلزم الإسلام .

( 82 ) حدثنا سفيان بن عيينة عن عمرو عن عمرو بن أوس عن عبد الله بن عمرو يبلغ به النبي صلى الله عليه وسلم قال : إن المقسطين عند الله على منابر من نور عن يمين الرحمن وكلتا يديه يمين الذين يعدلون في حكمهم وأهليهم وما ولوا .

( 83 ) حدثنا عبد الأعلى عن معمر عن الزهري عن سعيد بن المسيب عن عبد الله بن عمرو أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : إن المقسطين في الدنيا على منابر من لؤلؤ يوم القيامة بين يدي الرحمن بما أقسطوا في الدنيا .

( 84 ) حدثنا محمد بن بشر قال : حدثنا أبو حيان عن أبي زرعة عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : والذي نفسي بيده ، إن ما بين المصراعين من مصاريع الجنة كما بين مكة وهجر أو كما بين مكة وبصرى .

( 85 ) حدثنا وكيع عن قرة عن حميد بن هلال عن خالد بن عمير وعن أبي نعامة سمعه من خالد بن عمير قال : خطبنا عتبة بن غزوان فقال : إن ما بين المصراعين من أبواب الجنة لمسيرة أربعين عاما وليأتين على أبواب الجنة يوم وليس منها باب إلا وهو كظيظ [ ص: 82 ]

( 86 ) حدثنا علي بن مسهر عن عاصم عن أبي عثمان عن كعب قال : ما بين مصراعي الجنة أربعون خريفا للراكب المجد وليأتين عليه يوم وهو كظيظ الزحام

السابق

|

| من 7

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة