مسألة البدء بما لا بد له منه ولا غنى عنه به من نفقة وكسوة