الأربعاء 18 رمضان 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




سبب تشبيه عرض الجنة بعرض السموات والأرض

الثلاثاء 23 صفر 1425 - 13-4-2004

رقم الفتوى: 47013
التصنيف: الجنة

 

[ قراءة: 5430 | طباعة: 206 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

أرجو منكم الرد على سؤالي هذا لماذا أقسم الله بعرض الأرض وليس بطولها؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا نعلم أن الله أقسم بعرض الأرض، والذي ورد هو تشبيه عرض الجنة بعرض السموات والأرض ، وسبب التشبيه كما قال الإمام القرطبي رحمه الله تعالى: ونبه تعالى بالعرض على الطول لأن الغالب أن الطول يكون أكثر من العرض ، والطول إذا ذكر لا يدل على قدر العرض . قال الزهري : إنما وصف عرضها . فأما طولها فلا يعلمه إلا الله ... وتقول العرب : بلاد عريضة ، وفلاة عريضة ، أي واسعة ، قال الشاعر : 

   كأن بلاد الله وهي عريضة           على الخائف المطلوب كفة حابل  

 وقال قوم : الكلام جار على مقطع العرب من الاستعارة ، فلما كانت الجنة من الاتساع والانفساح في غاية قصوى حسنت العبارة عنها بعرض السموات والأرض ، كما تقول للرجل : هذا بحر، ولشخص كبير من الحيوان: هذا جبل . ولم تقصد الآية تحديد العرض ، ولكن أراد بذلك أنها أوسع شيء رأيتموه . اهـ

وقال ابن الجوزي في زاد المسير : قال ابن قتيبة أراد بالعرض السعة ولم يرد العرض الذي يخالف الطول، والعرب تقول بلاد عريضة أي واسعة، وقال النبي صلى الله عليه وسلم للمنهزمين يوم أحد: لقد ذهبتم فيها عريضة ...قال: وأصل هذا من العرض الذي هو خلاف الطول، وإذا عرض الشيء اتسع وإذا لم يعرض ضاق ودق.  اهـ

والله أعلم

الفتوى التالية الفتوى السابقة