السبت 21 رمضان 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




لا طاعة للوالدين في المعصية

الخميس 28 جمادى الأولى 1433 - 19-4-2012

رقم الفتوى: 177927
التصنيف: فضل صلة الرحم وبر الوالدين

 

[ قراءة: 3243 | طباعة: 324 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
هل يجوز أن أعمل كشرطي في بلاد الكفار؟ أنا لا أريد لكن الوالدين هما اللذان أرادا ذلك، وأنا أعلم أني لو اشتغلت سيسعدان جدا. فهل أبرهما في ذلك؟
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فقد تقدم حكم العمل كشرطي في بلاد الغرب في الفتوى رقم: 163001 فراجعها.

وحيث حرم العمل فلا طاعة للوالدين فيه لأن طاعة الوالدين وإرضاءهما مشروط بعدم معصية الله؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: لَا طَاعَةَ فِي مَعْصِيَةِ اللَّهِ، إِنَّمَا الطَّاعَةُ فِي الْمَعْرُوفِ. رواه البخاري ومسلم واللفظ له. وقوله صلى الله عليه وسلم:لَا طَاعَةَ لِمَنْ عَصَى اللَّهَ. رواه ابن ماجه وأحمد، وصححه الألباني.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة