الإثنين 16 رمضان 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




نهي من أكل ثوما عن الجماعة لا يصلح دليلا على عدم وجوبها

الإثنين 7 جمادى الأولى 1429 - 12-5-2008

رقم الفتوى: 107960
التصنيف: أعذار ترك الجمعة والجماعة

 

[ قراءة: 3636 | طباعة: 243 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

قرأت في فتوى على موقعكم و خاصة بأكل الثوم ومما فهمت من هذه الفتوى أن حضور صلاة الجماعة ليس واجبا، واستدللتم على ذلك بان أكل الثوم ليس محرما، وأن النبي صلى الله عليه وسلم نهى من يأكل من هذه الشجرة من دخول المسجد ( مما يعني أن صلاة الجماعة - عدا الجمعة - ليست واجبة ) كما فهمت أنا من الفتوى .
فهل حضور صلاة الجماعة واجب على المسلم وهل يأثم من يترك صلاة الجماعة بدون عذر ، جزاكم الله خيرا نريد إذا سمحتم تفصيلا بهذا الموضوع المهم جدا .

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالراجح المفتى به عندنا في موقعنا هو وجوب صلاة الجماعة كما في الفتوى رقم: 42038، والفتوى رقم: 78504. والفتاوى المرتبطة بها، وما ذكره الأخ السائل من عدم وجوب حضور الجماعة بدليل جواز تخلف من أكل الثوم عنها هذا ذكرناه في الفتوى رقم: 106989 في معرض ذكر كلام الإمام ابن عبد البر رحمه الله، ولم نذكره من باب الترجيح ، ونهي من أكل ثوما أو بصلا عن حضور الجماعة لا يصلح دليلا على عدم وجوبها في نظرنا لأن من فعل ذاك متعمدا للتخلف عن الجماعة قد يأثم لقصده إسقاط الواجب وليس لأكل الثوم والبصل، والأمور بمقاصدها.

 وقد جاء في الموسوعة الفقهية: واعتبر الفقهاء أن وجود الرائحة الكريهة عذر في التخلف عن الجمعة والجماعة إذا لم يفعل ذلك قصدا لإسقاط الجماعة.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة