السبت 21 رمضان 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




مدى وجوب الجماعة على الساكن في بناية مرتفعة وليس بها مصعد

الخميس 27 ذو القعدة 1428 - 6-12-2007

رقم الفتوى: 102331
التصنيف: أعذار ترك الجمعة والجماعة

 

[ قراءة: 2053 | طباعة: 214 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

أنا ساكن في الدور السابع وليس عندي أسانسير (مصعد) في العمارة وتحت العمارة مسجد وأسمع الأذان ولكن لم أنزل للصلاة، مع العلم بأنني أذهب لعملي كل يوم صباحا وأنا 45 سنة، فهل هذا يسمح لي بالصلاة معظم الفروض في المنزل، مع العلم بأنني أسمع النداء أحيانا؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فما دام الأخ السائل يسكن قريباً من المسجد ويسمع الأذان فإننا لا نجد له رخصة في التخلف عن الصلاة في المسجد مع الجماعة، ويلزمه أن يلبي النداء ويصلي في المسجد، إلا إذا ترتب على صلاته في المسجد مشقة عظيمة لا يمكن تحملها من كثرة الصعود والنزول على الدرج فلا يكلف الله تعالى نفساً إلا وسعها، وليصل حينئذ في المسجد بقدر استطاعته، فإن عجز صلى في بيته.

 وانظر الفتوى رقم: 5153، والفتوى رقم: 1798.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة