الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط
الصدقة وأحكامها

أمسك عليك بعض مالك

رقم الفتوى 359302  المشاهدات 312  تاريخ النشر: 2019-10-20

تنتشر على مواقع التَّواصل الكثير من الحالات المرضيَّة العاجلة، التي تحتاج إلى تبرُّعات بالدَّم، أو مساعدات مادِّيَّة. وأنا أتبرَّع -بفضل الله- بالدَّم باستمرار كلَّما أمكن، وأقوم بالمساعدة المادِّيَّة في بعض هذه الحالات، وفي حالاتٍ أخرى لا أساعد، فأتبرَّع ببعض المال، وأحتفظ بالبعض الآخر لنفسي. فهل عَلي في ذلك إثمٌ، لاسيَّما وأنِّي ما زلت طالبًا، ووالدي... المزيد

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: