لا إثم على من لم يفرط في حق والدته
رقم الفتوى: 99252

  • تاريخ النشر:الأحد 12 رمضان 1428 هـ - 23-9-2007 م
  • التقييم:
1763 0 225

السؤال

السؤال هو: لقد توفيت والدتي ولم أكن بجوارها أثناء الوفاة حيث إنني كنت مشغولا بفرح أخي في هذا اليوم ولم يكن يظهر عليها أي علامات تعب أو غيره، وقد نادت علي والدتي أثناء موتها ولم أكن بجوارها حتى أجيبها، فهل علي أي وزر وإذا كان فماذا أفعل؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فنسأل الله تعالى أن يحسن عزاءك في أمك وأن يغفر لها ويرحمها، وإن كان الحال ما ذكرت فلم يقع منك تفريط في حق أمك فلا يلحقك إثم -إن شاء الله تعالى- ونوصيك ببرها بالإكثار من الدعاء والاستغفار لها وغير ذلك مما يمكن أن تبرها به بعد موتها، وراجع للمزيد من الفائدة الفتوى رقم: 7893.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة