الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل للأب إجبار ابنته على الزواج
رقم الفتوى: 97593

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 25 جمادى الآخر 1428 هـ - 10-7-2007 م
  • التقييم:
4298 0 282

السؤال

عندي بنت ما تزال على مقعد الدراسة وهي ترفض الزواج بحجة إنهاء الدراسة أولى من الزواج، فهل هذا سبب كاف للتأجيل؟، وهل أستطيع إجبارها على الزواج؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد بينا حكم العزوف عن الزواج وتأجيله إلى إكمال الدراسة، وذكرنا أنه لا تعارض بين الأمرين بل قد يكون الزواج سببا في بلوغ الغاية في الدراسة والنجاح فيها، فلا ينبغي أن تكون الدراسة عائقا عن ذلك ولا سببا في تركه، وانظر في ذلك الفتاوى ذات الأرقام التالية:26890، 10426، 73333.

وأما هل للأب إجبار ابنته على الزواج  فقد بينا أن الراجح من كلام أهل العلم في ذلك عدم جوازه وأنه ليس له ذلك سيما إذا علمنا ما قد يترتب على ذلك من فشل الحياة الزوجية للبنت وربما في حياتها كلها لما تشعر به من مرارة التسلط والقهر. مع ما قد يلحق الأب جراء ذلك من مساءلات قانونية إذا كان في بلد يمنع ذلك ويجرمه قانونا، وللوقوف على كلام أهل العلم في المسألة انظر الفتوى رقم:69045.  

والذي نراه وننصحك به هو محاولة إقناعها بالزواج إذا وجدت كفؤا، وينبغي عرض الفتاوى المحال إليها سابقا عليها، كما يمكن توسيط بعض صديقاتها ومن لهم حظوة وكلمة عندها للتأثير عليها وإقناعها بذلك .

والله أعلم

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: