الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تأخير الصلاة عن وقتها بسبب استمرار خروج المذي
رقم الفتوى: 9322

  • تاريخ النشر:الإثنين 3 جمادى الأولى 1422 هـ - 23-7-2001 م
  • التقييم:
21082 0 323

السؤال

هل يحق لي تأخير الصلاة (ولو عن موعدها) لو أحسست باستمرار نزول المذي مني؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: ‏

فالمذي نجس، وخروجه ينقض الوضوء ويلزم منه غسل جميع الذكر.‏
لكن من ابتلي باستمرار خروج المذي بحيث لا ينقطع عنه وقتاً يتسع لفعل الصلاة ‏بشروطها، فإنه يلزمه الوضوء بعد دخول الوقت، ثم يصلي به الفرض، وما شاء من ‏النوافل، فإذا جاء وقت الفريضة الأخرى أعاد الوضوء.‏
وأما ما يصيب الثوب من المذي فيلزم غسله، فإن شق الغسل أو تبديل الثوب صلى ‏على حاله، عند طائفة من أهل العلم، وينبغي أن يعصب المحل بخرقة أو نحوها ليمنع ‏انتشار المذي، مع الاجتهاد في علاج هذا الأمر.‏
وينبغي التنبه إلى أن الخارج إذا انقطع زمناً يتسع لفعل الصلاة بشروطها، تعين فعل ‏الصلاة في ذلك الوقت، ولو أدى إلى ترك الصلاة مع الجماعة، ولا يجوز تأخير الصلاة ‏عن وقتها.‏
والله أعلم.‏

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: