سبب ذكر قوم عاد مع قوم ثمود في القرآن الكريم
رقم الفتوى: 70085

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 20 ذو القعدة 1426 هـ - 20-12-2005 م
  • التقييم:
10398 0 350

السؤال

لماذا يأتي في القرآن الكريم ذكر عاد وثمود مقترنين غالباَ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فمما يمكن ذكره هنا معنى لكثرة ذكر عاد وثمود معا في كتاب الله تعالى ما ذكره الثعالبي في تفسيره قال: وخص عادا وثمودا بالذكر لوقوف قريش على بلادها في اليمن وفي الحجر في طريق الشام. وكذا قال ابن الجوزي في الوجيز: وإنما خص القبيلتين لأن قريشا يمرون على قرى القوم في أسفارهم. فديار القبيلتين وآثارهما بمكان واحد وهو قريب من قريش فكان التذكير بهما معا للاتعاظ والاعتبار ولمشاهدة آثارهما الدالة على  بطشهما وقوتهما، وأن ذلك لم يمنعهما من بطش الله وعقوبته .فلا ينبغي أن تغتر قريش ولا غيرها بالقوة والكثرة وللاستزادة نرجو مراجعة الفتويين:1902 ، 60212

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة