نصيحة تارك الصلاة وربطه بالصالحين
رقم الفتوى: 53085

  • تاريخ النشر:الأربعاء 24 رجب 1425 هـ - 8-9-2004 م
  • التقييم:
3372 0 249

السؤال

لدي ابن أخت يبلغ من العمر 35 عاماً يسكن بعيدا عنا اكتشفت في إحدى المناسبات العائلية عندما حان موعد الصلاة أنه لم يصل مع الجماعة عند سؤالي له اكتشفت بأنه لم يصل قط منذ ميلاده حسب قوله كما أفاد بأنه لم يلمس المصحف الشريف ولم يقرأه بل أنه يحفظ القران من إذاعة القران الكريم بعد حديثي معه صلى معنا صلاة المغرب أخشى بعد فراقنا أن لا يؤدي فرائض الصلاة، أرجو تفسير هذه الحالة؟ وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فهذا الشاب يعتبر عاصياً، وعلى خطر عظيم، لأنه تارك لعمود الدين وهي الصلاة، وكونه لا يصلي وقد حفظ القرآن عبر الإذاعة هذا أمر غريب لا نستطيع تفسيره تفسيراً دقيقاً، ولذا فلابد من الجلوس معه ودراسة حاله، وبذلك ستتبين حقيقة أمره إن شاء الله.

ونوصيك بمتابعته وتفقد حاله ونصحه وربطه بالصالحين ليعينوه على تعلم ما يجب عليه ويثبتوه على الاستقامة بإذن الله.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة